“العَرَنْسِيَة” لغة العصر ..!

canal tetouan0 | 2015.01.05 - 2:07 - أخر تحديث : الإثنين 5 يناير 2015 - 2:07 مساءً
شــارك
“العَرَنْسِيَة” لغة العصر ..!

كنال تطوان / الكاتب : ذ. عبد الله الرامي

قريبا، قريبا سيتم افتتاح مركز لتكوين الأساتذة في مادة جديدة اخترعتها العقول الفذة لتلامذتنا وطلابنا النجباء . هي لغة جديدة بطريقة جديدة للكتابة ، إنها اللغة العرنسية . لغة العلم ، لغة المستقبل . لغة الفيس بوك والوات ساب .

هذا القرار يأتي نزولا عند رغبة فئة عريضة من تلامذتنا وطلابنا في الثانويات والكليات ، والذين لا يتقنون سوى هذه اللغة العجيبة التي ابتكروها وابتدعوها ، لتكون بديلا للغة العربية ومتاعبها وتجنبا لصداع الرأس مع النحو والصرف والإملاء ،. بديلا للغة موليير وأوجاع الدماغ . وبالتالي يجب تدريب الأساتذة ، وخاصة منهم ، أساتذة العلوم والفيزياء والفلسفة والتاريخ ، ولم لا الأدب وكتابة القصائد الشعرية .

لغة بلا شك سنباهي بها الأمم . وسنرقى بها إلى مصاف الأمم المتحضرة والمتربعة على عرش العلم والعلماء . لا بل سنتفوق عليهم بكتاباتنا ولغتنا العرنسية . تأكدوا أننا سنبهر العالم وسيظل مشدوها ، مشرئبا متلصصا لأسرار وميكنيزمات لغتنا هاته .
وأخيرا ستأتينا الطلبات أفرادا وجماعات ، من المعاهد والجامعات ، لتوقع معنا شراكات لتبادل الخبرات . وإذا رفضنا ، لأننا الأقوى ، ستنهال علينا التوسلات لكي نعلمهم ونكونهم كما نكون الفقهاء والأئمة لبلدان جنوب الصحراء .
آنذاك ، سيسطع نجمنا ، وتزدهر صناعاتنا . وسنصدر حواسيب جديدة وهواتف ذكية ، وكلها باللغة العرنسية . فهنيئا لنا باختراعاتنا .

كنال تطوان / الكاتب : ذ. عبد الله الرامي

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    falcon libre says:

    لا حولا ولا قوة إلا الله إمعان في نحر مقومتنا العربية والتخلي عن القومية العربية ولغة القرأن الكريم أما بقيت فيكم درة من الغيرة على قوميتكم العربية ؟!