بيـان الدورة الثانية العادية للمجلس الجهوي للحزب بجهة طنجة تطوان

canal tetouan0 | 2013.12.23 - 12:22 - أخر تحديث : الإثنين 23 ديسمبر 2013 - 12:22 صباحًا
شــارك
بيـان الدورة الثانية العادية للمجلس الجهوي للحزب بجهة طنجة تطوان

كنال تطوان / متابعة

عقد حزب العدالة والتنمية بجهة طنجة تطوان الدورة الثانية العادية للمجلس الجهوي، تحت شعار “تنظيم متماسك وإشعاع قوي لإسناد تجربة الإصلاح”، ، بمدينة طنجة وبرئاسة الأخ الكاتب الجهوي الأستاذ محمد البشير العبدلاوي.

 وقد تميزت أشغال المجلس بالكلمة الافتتاحية التي ألقاها الكاتب الجهوي، حيث تناول فيها  الظرفية الإقليمية والوطنية والجهوية التي ينعقد فيها المجلس. وفي هذا السياق أشار إلى الحالة السياسية المتأزمة التي تعيشها عدد من البلدان الشقيقة، والتي تعرف اضطرابات حقيقية، وأزمات عميقة وصلت في كثير من الأحيان إلى حد التناحر الداخلي، واستخدام العنف وسفك الدماء لفرض اختيارات سياسية بالقوة، وما تبع ذلك من مصادرة للحريات واعتقالات للسياسيين، وتراجعات خطيرة في المسارات الديموقراطية وسط صمت مريب للقوى الدولية، وتدخلات مباشرة في الشؤون الداخلية للشعوب التواقة للحرية والديمقراطية والتنمية والانعتاق من الظلم والاستبداد والتخلف.

         وفي السياق الوطني تناول الأخ الكاتب الجهوي ما شهده المغرب في هذه السنة من تطورات وتحولات سياسية مهمة، لعل أبرزها المفاوضات التي قادها الحزب لإخراج الحكومة في نسختها الثانية، وذلك من خلال تعزيز الأغلبية الحكومية بفاعل سياسي جديد، وما رافق ذلك من دينامية ونقاش سياسيين ومتابعة من طرف أوسع الشرائح المجتمعية. كما أكد على أن المغرب يبرز بذلك مرة أخرى استثناءه من خلال قدرة نخبه ومؤسساته على إدارة الاختلاف باستحضار المصالح العليا للوطن، والحرص على الاستقرار المؤسساتي والسياسي بما يوفر المناخ الملائم لترسيخ البناء الديموقراطي والمؤسساتي والتقدم في مسارات الإصلاح.

         وعلى صعيد جهة طنجة تطوان أشار الكاتب الجهوي إلى أهمية الأوراش الكبرى التي تشهدها الجهة، وإلى مختلف المشاريع المهيكلة التي تعزز مكانتها الريادية على المستوى الوطني، كما نوه بأداء مختلف أجهزة الحزب ومؤسساته الجهوية والإقليمية والمحلية، إضافة إلى منظماته الموازية وبرلمانييه وكافة منتخبيه، ودعا الجميع إلى مزيد من الانخراط في خدمة المشروع الإصلاحي للحزب، وإلى التعاون والانفتاح على كل الفاعلين بالجهة لخدمة مختلف أوراشها التنموية بما يعود بالنفع والنماء على ساكنتها.

         بعد ذلك ، تم استكمال أشغال دورة المجلس الجهوي بعرض ومناقشة تقرير إنجاز البرنامج السنوي وتقرير تنفيذ ميزانية سنة 2013. كما تدارس المجلس مشروعي البرنامج السنوي وميزانية الحزب لسنة 2014، وتم التصويت عليهما بالإجماع.

  وإذ يحمد أعضاء المجلس الجهوي الله سبحانه وتعالى على نجاح واكتمال أشغال دورتهم العادية الثانية، فإنهم يثمنون عاليا الأجواء الأخوية التي تم فيها الاجتماع، وما طبع أشغاله من نقاش حر ومسؤول وديموقراطي، ويعلنون للرأي العام الجهوي والوطني ما يلي :

  1. مساندتهم المطلقة  للجهود المبذولة في ملف وحدتنا الترابية، وما ترتب عنها من اقتناع متزايد للمنتظم الدولي بصوابية خيارات المغرب في حل هذا المشكل المفتعل في إطار سيادته ووحدته الوطنية؛ ويدعون المؤسسات المنتخبة إلى توجيه أنشطتها في إطار التعاون الدولي إلى دعم وشرح قضيتنا الوطنية.
  2. تثمينهم  للاتفاقية  الموقعة بين المغرب والاتحاد الأوربي في مجال الصيد البحري، والتي تعتبر إضافة إلى أهميتها القطاعية، مكسبا سياسيا كبيرا يؤكد سيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية.
  3. دعمهم ومساندتهم للمسار السياسي الوطني وما شهده من تشكيل للحكومة في نسختها الثانية، بقيادة حزب العدالة والتنمية، وما يمثله ذلك من ترسيخ للمسار الديموقراطي بالبلاد، كما يعلنون دعمهم المتواصل للمشاريع الإصلاحية التي يتم العمل قصد إنجازها، ويدعون رئاسة الحكومة وكافة أعضائها إلى تسريع وثيرة الإصلاحات بما يستجيب  إلى تطلعات الشعب المغربي في تحقيق الديموقراطية والكرامة والتنمية والعدالة الاجتماعية.
  4. دعوتهم  إلى العمل الجاد من أجل التقليص من التفاوت المجالي بين مختلف أقاليم الجهة على المستوى التنموي ضمانا للعدالة المجالية في التوزيع المتكافئ للإمكانات والفرص، كما يؤكدون على أهمية الاعتناء بالعالم القروي بما يمكن من إدماج ساكنته في المسار التنموي للجهة، وفي هذا الإطار يثمنون المشروع التنموي المندمج الذي صادق عليه مجلس الجهة والمخصص للعالم القروي، ويدعون إلى حسن تدبيره بما يناسب أهدافه المميزة والاعتمادات المالية الاستثنائية التي رصدت له.
  5. دعوتهم لكل هيئات الحزب بالجهة إلى الاستمرار في تمتين علاقات التعاون والتواصل مع مختلف المكونات السياسية والمدنية وعموم الفعاليات من أجل خدمة ساكنة الجهة في إطار من التعاون والتآزر والتنافس الشريف في خدمة الصالح العام بما يتناغم مع روح التوافق والحوار المجسد للنبوغ المغربي المتميز.
شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين