رئيس جامعة تطوان يكشف موقفه من ملف الفساد

canal tetouan0 | 2020.02.16 - 11:07 - أخر تحديث : الأحد 16 فبراير 2020 - 11:07 مساءً
شــارك
رئيس جامعة تطوان يكشف موقفه من ملف الفساد

حوار : جريدة العمق المغربية 

كشف رئيس جامعة عبد المالك السعدي محمد الرامي، موقفه من ملف الفساد الذي “هزَّ” الجامعة خلال الأسابيع الماضية، وما تلاها من تداعيات على صورة الجامعة وحملات التبخيس والتعميم التي طالت مؤسساتها، موضحا الإجراءات التي اتخذتها الجامعة في هذا الملف من أجل التصدي لأي “انزلاقات وخروقات” مستقبلا.

وقال الرامي في حوار مصور مع جريدة “العمق المغربي”، إن الملف عبارة عن موظف بالجامعة تم اعتقاله بعد اكتشاف إصداره شيكات بدون رصيد، مشيرا إلى أنه بعد البحث والتمحيص من طرف السلطات القضائية، اعترف هذا الموظف بأنه كان وسيطا في بعض عمليات شراء مناصب مالية والولوج إلى سلك الماستر، كما ذكر أشخاصا آخرين بالجامعة لهم ارتباط بالملف.

وأوضح الرامي أن الملف أعُطي له أكثر من حجمه، قائلا: “بمجرد علمنا بالموضوع اتخذنا الإجراءات اللازمة، حيث تم توقيف الموظف المعني احترازيا بالتنسيق مع الوزارة الوصية حتى يصدر القضاء كلمته، وبالنسبة للأطراف الأخرى المتهمة، فالبحث القضائي مستمر وننتظر صدور الأحكام، وحينها هناك مجالس تأديبية سيتم تفعيلها، لأننا نحترم القانون”.

وشدد المتحدث على أن الملف يجب أن يمر أولا عبر القضاء ثم عن طريق المسائل الإدارية في مرحلة ثانية، مشيرا إلى أن مجلس الجامعة الذي يُعد أعلى هيئة تقريرية في الجامعة، انعقد بعد تفجر الملف بحضور رؤساء المؤسسات الجامعية وممثلي الطلبة والأساتذة والإداريين، و”تم إصدار بلاغ يوضح حيثيات القضية وينبه في نفس الوقت إلى مسألة التضخيم، لأن عددا من المنابر الإعلامية انخرطت في حملة تبخيس الجامعة والشهادات التي تمنحها”.

ويرى المسؤول الجامعي أن مؤسسته التي تضم حوالي 1200 أستاذ و600 موظف “يمكن أن يقع فيها انزلاق أو اعوجاج في مكان ما، لكن ذلك لا يبرر التعميم والتبخيس، ومثل هذه الملفات تقع في جميع الإدارات وفي كل دول العالم، لكن لا يتم تبخيس المؤسسات بل يُسلط الضوء على الموضوع المعني مباشرة، فالجامعة هي أساس المجتمع والتنمية، وما وقع مسألة عابرة وهناك لجان يقظة بالمرصاد”. وأضاف الرامي بالقول: “أنا أعتز بهذه الجامعة وأساتذتها وطلبتها، فهي خرَّجت مجموعة من الأطر المعروفة التي تشتغل في الوظيفة العمومية والقطاع الخاص داخل وخارج أرض الوطن، وما يحز في النفس هو أن بعض أصحاب المنابر الإعلامية التي تطعن في الجامعة هم من خريجي هذه المؤسسة، لذلك لا يجب الانخراط في حملات التبخيس والتعميم، وما يقع من فساد فنحن له بالمرصاد”.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين