الجماعة الحضرية تصدم أصحاب “قاعات الأفراح” بباب العقلة بمدينة تطوان

canal tetouan0 | 2019.09.07 - 12:05 - أخر تحديث : السبت 7 سبتمبر 2019 - 12:14 صباحًا
شــارك
الجماعة الحضرية تصدم أصحاب “قاعات الأفراح” بباب العقلة بمدينة تطوان

إثر شكاية ساكنة أحياء باب الصعيدة و باب العقلة و الشريشار في موضوع المتعلق بقاعات الأفراح المجاورة لهم. اجتمع رئيس الجماعة محمد ادعمار و السادة المستشارين محمد سعيد مسلم و دنيال زيوزيو مصطفى ناجي و رئيس مصلحة الشرطة الإدارية و رئيس مصلحة التنشيط الإقتصادي. وذلك ظهر يوم الجمعة 06 شتمبر 2019.

بعد الخوض في العديد من الإشكالات التي تخلفها قاعات الأفراح المحيطة بالمنازل و التي تتمظهر في استمرار الحفلات لأوقات جد متأخرة من الليل، الشيء الذي يحرم معظم السكان من النوم و ما يترتب على ذلك من مشاكل صحية جراء انعدام الراحة.

و من اجل تجاوز هذا المشكل،  أشار رئيس الجماعة إلى العديد من الشكايات التي توصلت بها الجماعة في هذا الموضوع من طرف الساكنة و من طرف العمالة. مؤكدا على  ضرورة ارسال القرار الجماعي القاضي بتنظيم أوقات اشتغال قاعات الأفراح و الذي تم تحديد نهاية الإشتغال صيفا في 01 ليلا و في شتاءا في 12 ليلا.

كما تم التأكيد على مراسلة السيد العامل برفقة القرار من أجل مؤازرة الجماعة في تنفيد القرار . كما تم الإتفاق على تبليغ القرار رسميا إلى أصحاب قاعات الأفراح  و اتخاذ المتعين في الأمر في حال عدم الإلتزام بالقرار الجماعي.

ت.خديجة – عن الجماعة الحضرية

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    تطواني says:

    على الله يمنعو الكلاكسون باليل ملي كيخرجو العروسة اللهم هذا منكر كلاكسونات في نصايص دالليل والناس ناعسين

  2. 2
    متضرر says:

    لست مع القرار لأنه:
    كان يجب مشاركتنا كمتضررين في حل المشكل، نعم لعلمكم نحن لا نشتكي من قاعة واحدة بل 9 قاعات متلاصقة، ترى من رخص لها؟
    ثانيا اي قرار يحتاج الى تنفيذ، فمن يضمن لنا آلية التنفيذ بعد منتصف الليل.
    ثالثا كان هناك قرار ملغوم يحث القاعات على إطفاء الكبرات الصوتية في منتصف الليل بينما في الواقع يتم عكس هاذا الحفلات تبدأ في منتصف الليل مع اطلاق المكبرات الى اعلى درجة، كنا نشتكي للشرطة فتحبطنا بعدم الاختصاص.
    يجب وضع حد لهذه العادة الدخيلة علينا واخراج القاعات خارج المدينة، اما اصدار قرارات بدون الرجوع الينا فهي لا تعنينا.
    يجب فضح القاعات الغير مرخصة.

  3. 3
    Ayoub says:

    ليس التوقيت فحسب بل الطريق مكتضة بسبب تموقع هده القاعات لا 12 ولا 1 بل هادا المكان استراتيجي فيه فوضى

  4. 4
    عماد التسولي says:

    للعلم ان القرار غير كافي لرفع الضرر عن السكان.والواجب سحب التراخيص وإغلاق المحلات نهائياو المادة50 من الميثاق الجماعي تلزم رئيس الجماعةوالمكلف بمهام الشرطة الإدارية باتخاذ التدابير اللازمة بخصوص المحلات والأنشطة المهنية داخل دائرة النفوذ والتي من شان مزاولتها ان تمس بالوقاية الصحية والنظافة وسلامة المرور والسكينة العمومية….وقد سبق للمجلس الأعلى ان قضى بتحميل رئيس جماعة أكادير مسؤولية خطأه في عدم منع ورشة الحدادة في وسط معد للسكن وقضى عليه بتعويض لفائدة كل واحد من السكان…قرار 46بتاريخ13يناير2010في ملف إداري 374|4|2|2009…كما قرر في قرار آخر إزالة الضرر نهائيا بالاغلاق وليس ربط إزالته تحديد موعد معين للنشاط او غير ذلك..وذلك في قرار2504بتاريخ 2|7|2008.ملف رقم 3589|1|5|2006…كما أكد في عدة قرارات ان مجرد صدور ضجيج الضوضاء مهما كان وقتهما يعد ضررا يتعين معه إغلاق المحل الصادر ذلك منه من بينها قرار 3353بتاريخ 8/10|2008.ملف مدني 3436/1/5/2007….وقرار480/5..بتاريخ30/6/2015..ملف مدني 87/1/5/2015…..وان معاينة الضرر من طرف مفوض قضائي بصفته مؤهلا لتلك المهام ..ناهيك طبعا عن معاينة السلطة المحلية..ومعاينة اللجنة المحلية المختلطة …والشهود…كل ذلك كافي للحكم بإغلاق تلك المحلات ولو كانت تتوفر على رخصة الجماعة لكون الرخصة لا تمنع من رفع دعوى رفع الضرر وإغلاق المحل …وكون تلك الرخص تسلم بدون الأضرار بالغير…والكل حسب القانون وقرارات أعلى هيئة قضائية ويكفي بسط الوقائع والإرفاق بالاثبات اللازم بمقتضى دعوى مكتملة الشروط القانونية ويطلب محدد برفع الضرر وذلك بالاغلاق تحت طائلة غرامة تهديدية……

  5. 5
    عماد التسولي says:

    تتميما لما أوضحت سابقا ..فقد علمت ان محكمة الاستئناف بتطوان بدورها قضت في عدة نوازل بإغلاق المحلات المحدثة للضجيج والمخلة بسكينة المواطنين اعتمادا على معاينات القضاة والخبرات القضائية ومن بين تلك المحلات محلات النجارة والحدادة والألمنيوم وقاعات الافراح من بينها القاعة التي كانت بشارع الطريس قرب مصلحة تسجيل السيارات سانية الرمل….كما أن الضجيج يبرر الإغلاق لضمان عيش الساكنة في هدوء وسكينة وخاصة من بينهم أطفال يتعين جلودهم للنوم على س8 ليلا كحد أقصى وكذلك الأشخاص المرضى…والأجدر تخصيص محلات خارج التجمعات السكانية….والمصلحة العامة مرجحة على المصلحة المالية فقط لبعض أصحاب القاعات والعاملين لديهم..والضرر يجب أن يزال نهائيا ..وما معنى السماح بأضرار الساكنة إلى الساعة 12 ليلا او ١ صباحا…رغم كون ظهير الميثاق الجماعي واضح في إقرار مسؤولية رؤساء الجماعات في ضمان السكينة والطمأنينة لمنتخبيهم والعيش في ظروف صحية سليمة وضمان سلامة المرور…واختم بمجرد تساؤل هل سيمكن لأي رئيس جماعة او اي شخص في اللجان المختصة ان يسمح لمحل النجارة والحدادة وقاعات للحفلات مجاور لسكنهم في الاستمرار في أنشطتهم المضرة نفسيا وجسديا بهم وبافراد أسرهم نهارا …فبالاحرى ليلا..وبدون شم أن مساكنهم بعيدة كل البعد عن مكان تواجد تلك المحلات المزعجة…..!!!..مع احترامي للجميع….

  6. 6
    تطواني says:

    ربما إطفاء مكبرات الصوت قبل منتصف الليل وعدم كلاكسون السيارات عند مجيىء العروسة مثل اروبا لأن اغلاء قصر الحفلات ستزيدون من بطالة المستخدمين كما فعلتم مع الفراشة وباب سبتة وانا زرت تطوان هذا الصيف فشاهدت تلك الطوفان البشري ينام على جنبات الطريق كي يدخل إلى سبتة إذا قبل ماتسدوا شوفوا الناس لخدامين هناك كذلك إشراك المتضررين ضروري جدا والسلام