تزامنا مع رأس السنة الميلادية 2018 … اعتقال ناشط سلفي بتطوان !

canal tetouan plus | 2017.12.27 - 11:10 - أخر تحديث : الأربعاء 27 ديسمبر 2017 - 11:21 صباحًا
شــارك
تزامنا مع رأس السنة الميلادية 2018 … اعتقال ناشط سلفي بتطوان !

كنال تطوان / – متابعة 

علمت القناة الاخبارية “كنال تطوان” من مصدر داخل اللجنة المشتركة للمعتقلين الاسلاميين بمدينة تطوان عن خبر اعتقال ناشــط سلــفــي، مطلع الأسبوع الجاري .

وكشفت ذات المصادر، أن الشخص المعتقل يطلق عليه “أبا عبيدة”، وهو تلميــــذ الشيخ السلفي “عمر الحدوشي” .

ولم تكشف المصادر بعد عن السبب الحقيقي وراء الاعتقال، في حين رجحت مصادر أن السبب مرتبط بالحملات التمشيطية الواسعة التي تشرف عليها ولاية أمن تطوان تمهيدا لاحتفالات رأس السنة الميلادية .

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    عثمان says:

    📍 *فتوى مالكية في حكم الإحتفال بعيد الكفار ..*

    *جاء في : “المعيار المعرب عن فتاوي أهل إفريقية والأندلس والمغرب” .*
    *تأليف الشيخ أبي العباس أحمد بن يحيى الونشريسي المتوفى بفاس سنة 914هـ.*
    *[الاحتفال بفاتح السنة الميلادية]*

    ✍ *وسئل أبو الاصبغ عيسى بن محمد التميلي عن ليلة ينير التي يسمونها الناس الميلاد ويجتهدون لها في الاستعداد، ويجعلونها كأحد الأعياد، ويتهادون بينهم صنوف الأطعمة وأنواع التحف والطرف المثوبة لوجه الصلة، ويترك الرجالُ والنساءُ أعمالهم صبيحتها تعظيماً لليوم، ويعدونه رأس السنة أترى ذلك أكرمك الله بدعة محرمة لا يحل لمسلم أن يفعل ذلك، ولا أن يجيب أحداً من أقاربه وأصهاره إلى شيء من ذلك الطعام الذي أعده لها؟ أم هو مكروه ليس بالحرام الصراح؟ أم مستقل؟ وقد جاءت أحاديث مأثورة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في المتشبهين من أمته بالنصارى في نيروزهم ومهرجانهم وأنهم محشورون معهم يوم القيامة. وجاء عنه أيضاً أنه قال: “من تَشَبه بقوم فهو منهم” فبين لنا أكرمك الله ما صح عندك في ذلك ان شاء الله؟.*

    👈 *فأجاب : قرأت كتابك هذا ووقفت على ما عنه سألت وكل ما ذكرته في كتابك فمحرم فعله عند أهل العلم. وقد رويت الأحاديث التي ذكرتها من التشديد في ذلك ورويت أيضاً أن يحيى بن يحيى الليثي قال: لا تجوز الهدايا في الميلاد من نصراني ولا من مسلم، ولا إجابة الدعوة فيه، ولا استعداد له، وينبغي أن يجعل كسائر الأيام، ورفع فيه حديثاً إلى النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال يوماً لأصحابه :”إنكم مستنزلون بين ظهراني عجم فمن تشبه بهم في نيروزهم ومهرجانهم حُشر معهم” قال يحيى وسألت عن ذلك ابن كنانة، وأخبرته حالنا في بلدنا فأنكر وعابه وقال: الذي يثبت عندنا في ذلك الكراهية، وكذلك سمعت مالكا يقول: لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من تشبه بقوم حشر معهم”.*

    *نشر وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للمملكة المغربية سنة 1401هـ -1981م (ج1/ ص: 180).*