إنطلاق فعاليات الدورة الخامسة للجامعات الصيفية بجامعة عبد المالك السعدي

canal tetouan0 | 2013.08.15 - 8:09 - أخر تحديث : الخميس 15 أغسطس 2013 - 8:10 صباحًا
شــارك
إنطلاق فعاليات الدورة الخامسة للجامعات الصيفية بجامعة عبد المالك السعدي

كنال تطوان + / الكاتب : نورالدين الجعباق 

نظمت الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين في الخارج بشراكة مع عدد من الجامعات المغربية. الدورة الرابعة للجامعات الصيفية بالمدرسة العليا للاساتذة وترأس افتتاح الدور السيد عبد اللطيف معزوز الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالجالية وحسب كلمة الوزير فإن الجامعات الصيفية تستجيب الى مطلب ملح للجالية المغربية بالخارج الراغبة في تعميق علاقة الأجيال الصاعدة من أبنائها بوطنها الأصلي ، كما تسعى الى تحقيق هذا الهدف من خلال برنامج متكامل وشامل يضم مجموعة من الندوات حول المواضيع الانية بالمغرب وزيارات ذات طابع ثقافي واقتصادي وكذلك أنشطة فنية متنوعة. وتتيح الجامعات الصيفية لشباب الجالية أن ينهل من ثقافة أبنائه أجود ما فيها من عناصر تمكنه من إثبات شخصيته وتساعده على اندماج متزن في مجتمعات دول الإقامة.


ويشارك في هذه الدورة  ممتدة من 11 الى 23 غشت 2013 أزيد من مائة مشارك من  شباب وشابات  مغاربة  مقيم في الخارج تتراوح أعمارهم ما بين 16 و26 سنة من مختلف بلدان الإقامة .

وتتجلى أهداف الجامعة الصيفية، في إشراك الأجيال الشابة من مغاربة العالم في كل أشواط ومراحل النمو والتنمية والتطور التي يقطعها وطنهم الأم.

وفي مداخلة لرئيس الجامعة السيد حذيفة أمزيان :”أن اشغال الجامعة الصيفية لفائدة الشباب المغربي المقيم بالخارج فرصة ثمينة تمكن الجامعة التعرف عن قرب على بعض الطاقات الشابة المتواجدة بديار المهجر وبالتالي تمكين روابط وجسور التواصل مع الشباب حتى يتمكنوا من لعب الأدوار الطلائعية وكذلك تعزيزا لمكانة المغرب في بلدان إقامتهم” . وعلى حد قوله أن تنظيم هذه الدورة يأتي بعد النجاح الكبير الذي عرفته الدورات السابقة والتي مكنت الجامعة من إشراك هذه الفئة من الشباب المغربي بأرض المهجر في كل أشواط ومراحل النمو والتنمية والتطور التي تقطعه بلادنا تحت القيادة الرشيدة لصاحب جلالة الملك محمد السادس نصره الله .

وأضاف أن الدورة السابقة  لاقت رضا واستحسان كل المشاركين سواء على مستوى التنظيم آو على مستوى التنشيط إضافة إلى إبراز معالم التطور الثقافي والحضاري والفني التي يعرفها المغرب بصفة عامة وجهة طنجة تطوان على الوجه الخصوص . وهذا ما جعل الجامعة تضاعف المجهود هذه السنة من تسطير برامج وندوات يؤطرها أساتذة والباحثين المغاربة إضافة إلى زيارات ميدانية من أوراش تنموية كبرى بالجهة والمآثر الجهوية في تطوان وشفشاون وطنجة  والعرائش.

وقد رحب عامل اقليم المضيق الفنيدق في كلمته بالضيوف واعتبر تواجدهم بالاقليم لخير دليل على حسن الضيافة التي عرفتها الدورات السابقة .

ويعرف برنامج الدورة مجموعة من الندوات من جملتها ندوة في ” وقع الاصلاحات السياسية والحقوقية بالمغرب على المجتمع “و” الدستور الجديد وانتظارات المغاربة المقيمين بالخارج “و ” تاريخ المغرب الشمال نموذجا .

كما تم إعلان عن مباراة للمشاركين تهدف الى تشجيع الطلبة على القيام ببحث عملي خلال فترة الجامعات الصيفية ومن جملة المواضيع المقترحة .

ـ ما هي انتظاراتتك من الجامعات الصيفية ؟ وماذا تعرف عن المغرب في بلد اقامتك.

ـ كيف يمكن للمغاربة المقيمين بالخارج أن يساهموا في تنمية المغرب ؟

ـ إذا دعيت لتدبير شؤون المغاربة المقيمين في الخارج . ماهي الاستراتيجية التي ستعتمدها في المجالات التي تهمك؟.

وخلالة الجلسة الافتتاحية قام الوزير  رفقة الوفد بزيارة ورشة الخط العربي الذي كان في مستوى استحسنت الجميع .

 كنال تطوان + / الكاتب : نورالدين الجعباق

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين