حزب البام يسائل الداخلية بسبب وفاة سيدة من المضيق في معبر سبتة المحتلة

canal tetouan0 | 2017.03.30 - 1:14 - أخر تحديث : الجمعة 31 مارس 2017 - 3:29 مساءً
شــارك
حزب البام يسائل الداخلية بسبب وفاة سيدة من المضيق في معبر سبتة المحتلة

كنال تطوان / فبراير – متابعة 

حزب البام يسائل الداخلية بسبب وفاة مغربية في معبر سبتة المحتلة. حيث وجه محمد اشرورو رئيس فريق حزب الاصالة والمعاصرة في البرلمان، رسالة إلى السيدة رئيسة لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة، يدعوها فيها إلى طلب عقد اجتماع اللجنة، اجتماعا طارئا للجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة، بحضور  وزير الداخلية قصد تدارس الوضعية المأساوية التي باتت تعيش على إيقاعها نقاط العبور »الحدودية » لسبتة ومليلية المحتلتين، لا سيما بعد وفاة المواطنة « سعاد الخطيب » نتيجة سوء المعاملة التي تعرضت لها والعنف الذي مورس عليها.

في نفس السياق وجه رئيس فريق حزب « البام » إلى  أعضاء الفريق سؤالا كتابيا حول ملابسات وأسباب وفاة مواطنة مغربية بالنقطة الحدودية بسبتة المحتلة. وحسب ما جاء في السؤال : » سلام تام بوجود مولانا الإمام،
وبعد، طبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب، يشرفني أن أطلب من سيادتكم إحالة السؤال الكتابي المشار إلى موضوعه أعلاه إلى السيد وزير الداخلية.
السيد الوزير المحترم؛
باستياء وغضب كبيرين يتابع الرأي العام الدولي والوطني والمحلي (الفنيدق، تطوان) حيثيات وتطورات وفاة المواطنة حكيمة بيحة في ظروف أقل ما يمكن أن توصف بها أنها لاإنسانية، والتي تعرضت  لسوء المعاملة والشطط في استعمال السلطة (عنف جسدي وضرب مبرح) وإهمال تام  أفضى إلى وفاتها.
وتبعا لذلك، فإن أسرة « الضحية » وفعاليات من المجتمع المدني يؤكدون على أن هذه الوفاة ناجمة عن الاستعمال المفرط للعنف ضد الضحية؛ وبالتالي فإنهم يطالبون بفتح تحقيق في النازلة ومتابعة المعنيين بالأمر وتحميلهم  كامل المسؤولية طبقا للقوانين الجاري بها العمل.
وعليه، نسائلكم عن الإجراءات الإستعجالية التي ستتخذونها في هذه النازلة، وفتح تحقيق للوقوف على حقيقة ملابساتها واتخاذ المتعين بشأنها؟
وتفضلوا بقبول فائق التقدير والاحترام. »

وتجدر الإشارة إلى أن حزبا اسبانيا سبق خطوات حزب البام. حيث طالب فريق برلماني بحقيقة قتل المغربية في سبتة المحتلة، اذ طالب « بيلدو »، وهو فريق برلماني بمجلس الشيوخ الاسباني الحكومة الاسبانية، بنشر تسجيلات كاميرات المراقبة بمعبر سبتة، حيث توفيت سعاد الخطابي، حسب ما نقلته وكالة اروبا بريس، وكما تناقلته جل الصحف الاسبانية.

كما طالب بحضور وزير الداخلية للبرلمان من اجل تقديم توضيحات حول هذا النشاط التجاري غير العادي بمعبر سبتة، والذي تحول الى « طابو » لدى السلطات الاسبانية، حسب قول الناطق باسم فريق  الباسكي بمجلس الشيوخ.

وامام موت سعاد وماسبقته من ازدحامات واقتحامات في الاسابيع الماضية، فالفريق يطالب وزبر الداخلية بتوضيح ظروف وعدد رجال الامن بالمعبر، كما طالب بتوضيح عدد المشتغلات والمشتغلين في هذا النشاط التجاري  » الحمالة  » او ناقلات البضائع، وحول ظروف ملاحقتهم ومدى الاثر الاقتصادي لمثل هذه الانشطة، مطالبا بتوضيح وزارة الداخلية للاجراءات والتدابير التي تعدها من اجل وضع حد لهذه الاوضاع المأساوية.

تجدر الإشارة إلى أن « بيلدو »  فريق برلماني يضم احزابا يسارية بمجلس الشيوخ الاسباني.
شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين