“نساء على الركح” عنوان اللقاء التفاعلي لفنانتين تطوانيتين

canal tetouan0 | 2017.03.26 - 12:57 - أخر تحديث : الأحد 26 مارس 2017 - 12:57 مساءً
شــارك
“نساء على الركح” عنوان اللقاء التفاعلي لفنانتين تطوانيتين

ح استيتو

احتضن المركز السوسيوثقافي التابع لمؤسسة محمد السادس للأعمال الإجتماعية لقاء تفاعليا بعنوان (نساء على الركح ) .

وشاركت من خلاله شخصيتين متميزتين في المجال الفني بمدينة تطوان ويتعلق الأمر بالفنانة التشكيلية والكاتبة المسرحية خديجة الطنانة و الكتابة والناقدة والمسرحية فاطمة الزهراء الصغير.

وقد تميز هذا اللقاء التفاعلي المنظم من طرف جمعية محترفي المسرح والذي سيرته الاستاذة نعيمة الطيب، بتقديم تجربتين فنيتين لهاتين الفنانتين في ميدان الكتابة المسرحية والاخراج والتمثيل عبر تقديم خواطر تمت كتابتها من طرف الفنانة خديجة طنانة .

وتعتبر هذه الخواطر سببا في اقتحام الفنانة خديجة طنانة عالم الكتابة المسرحية خصوصا مسرحية طاطا مباركة للمخرجة نعيمة زيطان وهي مسرحية تقول الفنانة خديجة طنانة ترصد بعض الظواهر الاجتماعية التي كانت تسود  المجتمع التطواني في الستينيات من القرن الماضي ،وهذه المسرحية تضيف الفنانة خديجة طنانة تم عرضها أكثر من 20مرة بكل من بلجيكا وإيطاليا وفرنسا والمغرب . كما قامت بكتابة مسرحية لويزة ونجاة بالإضافة الى مسرحيات أخرى لازلت قابعة على الرفوف تنتظر من يقوم بإخراجها الى  حيز الوجود  .

اللقاء التفاعلي كان مناسبة للجمهور الحاضر للتفاعل أكثر مع فنانة تطوانية أخرى ويتعلق الأمر بالفنانة فاطمة الزهراء الصغير التي  لعبت أدوارا مسرحية عديدة لكارسيا لوركا وللكاتب المسرحي رضوان احدادو بالإضافة الى العديد من المسرحيات، اعتمدت في مسارها الفني المسرحي على مقولة جاك جونس “اذا لم تفضحي شيئا اليوم ستفضحينه في المستقبل “هي الآن بصدد بحث لنيل الدكتوراه في موضوع” ذاكرة الجسد وجسد الذاكرة ” وقدمت  خلال هذا اللقاء التفاعلي الصورة التي أصبحت عليها المسارح العالمية من إنارة وتقنيات مهمة خلافا  لما كانت عليه المسارح العالمية التقليدية. كما قدمت عدوى بكيت وهي مقتطفات من مسرحيات مختلفة تستحضر من خلالها دور المرأة.

ح استيتو

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين