التطواني محمد الرماح المتأهل لأولمبياد ريو في الرماية يطلق النار على الكاتب العام للجامعة

canal tetouan0 | 2016.08.15 - 5:31 - أخر تحديث : الإثنين 15 أغسطس 2016 - 5:31 مساءً
شــارك
التطواني محمد الرماح المتأهل لأولمبياد ريو في الرماية يطلق النار على الكاتب العام للجامعة

كنال تطوان / جريدة الأحداث – مصطفى العباسي

لم يستحمل الشاب محمد الرماح المغربي الوحيد المؤهل لاقصائيات أولمبياد ريو في صنف الرماية، النتاىج الغير المرضية التي حققها، ليطلق النار على الكاتب العام للجامعة فور انتهائه من الرمي في محاولاته يوم الأربعاء.

Rammah 1

واتهم الرماح الذي هو ابن مدينة تطوان، الكاتب العام للجامعة بكونه يقف وراء تدني مستوى المنتخب الوطني، وأنه حاول تدميره وإظهاره في مستوى متدني من خلال مجموعة من العراقيل التي قام بها للنيل من عزيمة الشاب المغربي المؤهل للاولمبياد، سواء في مراحل قبل التأهيل وبعده، بما فيها اقالة المدرب الإطالي السابق بسبب عدم تدخله لدى رئيس الفيدرالية الدولية الايطالي، لتسهيل تأهيل إبنته وفق رواية محمد الرماح.

وشكر ممثل المغرب في صنف الرماية، رئيس الجامعة عبد العظيم الحافي على ما يقدمه من خدمات لهاته الرياضة، مكنت المغرب عبر بعض الابطال من بينهم الشقيقين محمد ومريم الرماح من تسلق المغرب مراتب متقدمة في سبورة الترتيب الافريقي والعربي والدولي، لكن انشغال السيد الحافي بالاعداد لمؤتمر كوب 22 بصفته المندوب السامي للمياه والغابات، فتح الباب أمام الكاتب العام للاستفراد بكل أمور الجامعة.

من هنا ستبدأ المشاكل، بحيث أصبح الشغل الشاغل للمسؤول الجامعي، حسب الرماح، محاولات تغيير بطاقة التأهل في اسم ابنته يسمينة .م . حيث راسل نائب رئيس الاتحاد الدولي للرماية، وتمت دعوته للمغرب، مقابل بطاقة التأهل في اسم الابنة، رماية صنف نسوي.

وأضاف الرماح أن الكاتب العام، حاول نفس المحاولة مع رئيس الجامعة الايطالي، والذي يمثل رئيس الاتحاد الدولي، هاتفيا في عدة مناسبات، طالبا منه اصدار بطاقت التأهل في الصنف النسوي، الا أنه رفض جملة وتفصيلا، ونادى على الناخب الوطني المخلوع الايطالي الجنسية مارسيلو ذراذي، حيث حكى له ماجرى واطلعه على الرسائل المتوصل بها. كما كشف المدرب عن سيناريو طرده لعدم مجاراته للكاتب العام.

معطيات خطيرة تلك التي قدمها محمد الرماح أمام الصحفيين المغاربة في ريو ديجانيرو، وأكدها في اتصال ل”الأحداث المغربية” به، بل قدم أسرارا جديدة تتجلى في حرمانه من التدريب بعد تأكد تأهله، ورفض المسؤول الجامعي أن يمد يد العون له، لكونه ممثلا للمغرب وليس لنفسه، وهو ما يجعل المسؤول الجامعي مسؤولا عن النتاىج البسيطة المحققة بريو، بل وصل به الأمر الى إعطاء تعليمات بعدم تمكين الرماح من الخرطوشات للتدريب.. وقال له والمدرب الجديد “جمعوا قلوعكم ومشيوا نتطوان”.

واضطر الرماح للاعتماد على نفسه في التداريب والتنقلات، برفقة مدربه الجديد الذي اقترح على الجامعة بعض الحصص التدريبية بايطاليا والدار البيضاء، لكنهما صدما بعدم وجود رد لحد الساعة.. كل هذا يعتبره الشاب الرامي محمد الرماح “حكرة” في حقه ورفاقه لكونهم يعاملون بجفاء، فيما الوقت الذي يحاولون فيه رفع راية البلاد في المحافل الدولية.

مصطفى العباسي

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    morad bouazza says:

    Yo conozco a si mohamed.todo un caballero.muy serio..pondria la mano en el fuego por todo lo que ha dicho es verdad.
    si mohamesd.estamos contigo.ánimo.

  2. 2
    bilal tetouan says:

    biba drari tetouan mohim hia mocharaka

  3. 3
    Zozo says:

    A9tari7o 3la jami3a maghrébia b mochraka f l3bt msara3a b sowof li katrati m charmlin f blad