أسرة تطوانية تستنجد بوزير العدل لأجل اطلاق سراح إبنها السجين المريض بالسرطان

canal tetouan0 | 2016.02.18 - 11:32 - أخر تحديث : الخميس 18 فبراير 2016 - 11:57 مساءً
شــارك
أسرة تطوانية تستنجد بوزير العدل لأجل اطلاق سراح إبنها السجين المريض بالسرطان

كنال تطوان / الكاتب : حسن الفيلالي الخطابي 

طالبت اسرة النزيل عبد العظيم العبد اللاوي الحامل لرقم الاعتقال 08320 والمتواجد الان بسجن الزاكي بسلا، من وزير العدل والحريات اطلاق سراح ابنها الذي يعاني من مرض السرطان المتقدم الذي أنهك جسمه وصار نحيفا .

وحسب الرسالة التي توصلت بها كنال تطوان من أسرة السجين، فانها تحمل مسؤولية تدهور صحة عبد العظيم الى مدير السجن المدني بتطوان والمسؤول عن المستوصف بذات السجن بسبب تقاعسهم في تقديم العلاج والسماح للسجين باجراء الفحوصات الطبية عندما احس بالمرض بعد اصابته بقرحة في عنقه قبل سنة …  فكان رد المؤسسة انذاك هو رفض العلاج للنزيل. حتى استفحل فيه المرض.. بعد ذلك تم نقله على وجه السرعة الى مستشفى سانية الرمل… فقام الطبيب المشرف بالعلاج بكتابة تقرير صحي للمريض يفضي بضرورة نقله الى مستشفى السرطان بالرباط لاجراء تحليلات طبية … الشيئ الذي جعل من ادارة سجن تطوان تقدم على نقله الى سجن الزاكي في انتظار موعد اجراء التحاليل..

اسرة عبد العظيم تقول ان ولدها قد دخل في في مرحلة صحية جد حرجة واصبح قعيدا في كرسي متحرك ويقضي حوائجه البيولوجية داخل ملابسه دون اي رعاية او اهتمام، كما تؤكد ان السجين قد اكمل مدة عقوبته الحبسية المتمثلة في سنتين سجنا، وهو الان يقضي مدة حكم الاكراه البدني للغرامة، لذلك تهيب بالمنظمات الحقوقية العمل على الوقوف مع ولدها المريض والعمل على اطلاق سراحه او ارجاعه الى سجن تطوان حتى يكون قريبا من اسرته .

حسن الفيلالي الخطابي

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين