كنال تطوان تحاور بطل المغرب في رياضة الشطرنج ابن الحمامة البيضاء محمد امين الفزاري

canal tetouan0 | 2015.12.09 - 2:01 - أخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2015 - 2:01 مساءً
شــارك
كنال تطوان تحاور بطل المغرب في رياضة الشطرنج ابن الحمامة البيضاء محمد امين الفزاري

كنال تطوان / متابعة 

حاوره : عادل المحساني 

1-السن والمهنة والإنجازات؟

عمري 20 سنة، طالب بجامعة عبد المالك السعدي كلية العلوم في تطوان، ادرس في شعبة الإعلاميات والرياضيات السنة الثالثة. اما بالنسبة للإنجازات فأنا بطل المغرب للشبان سنة 2015 وبطل المغرب للشطرنج الجامعي مرتين على التوالي سنتي 2013 و2014 رفقة فريق الجامعة، كما حصلت على الجائزة الأولى للشبان في الدوري الدولي لمدينة مراكش، واحرزت المرتبة الأولى إفريقيا بالدوري الدولي المنظم من طرف الجامعة الطوغولية للشطرنج والمرتبة الرابعة في الأولمبياد العربي للشطرنج.

ما هي مشاركتك الدولية؟ -2

شاركت في عدة بطولات وطنية ودولية حيث كانت أول مشاركة دولية لي سنة 2010 بالمهرجان الدولي لشفشاون ثم المشاركة في نفس المهرجان سنة 2011 , 2012 و2013. وشاركت في المهرجان الدولي لمدينة مراكش سنة 2013 وكذلك المشاركة في الماراثون الدولي لمدينة الرباط للشطرنج الخاطف سنة 2014 ومن بين الدوريات الدولية التي شاركت فيها ايضا الدوري الدولي السقاط الذي ينظم في المدينة الحمراء والدوري الدولي المنظم من طرف الجامعة الطوغولية للشطرنج “بسرفور بلاسشس” 2014، اما البطولات الكبرى كانت لي مشاركتان الاولى في بطولة العالم للشبان بروسيا الاتحادية 2015 والثانية في بطولة العرب للشبان المنظمة من طرف الجامعة الملكية المغربية للشطرنج بأكادير 2015.

ما هي الأندية التي لعبت لها؟ -3

مارست في “الهيئة المغربية للشطرنج بتطوان” وحاليا امارس  بنادي “برج مارتيل للشطرنج بمارتيل”.

ما هي بداياتك في الشطرنج؟ -4

بدايتي في الشطرنج كانت صدفة غريبة، حيث كان الشطرنج من بين الأنشطة الموازية التي تقوم بها المدرسة التي كنت ادرس فيها وذلك سنة 2008. شغفي بالشطرنج كان كبيرا مما جعلني أفكر بالالتحاق بنادي للشطرنج. فعلا التحقت وبدأت باللعب وانا لا أفقه شيئا في الشطرنج، بعد حصتين متتاليتين مع الأستاذ “عبد السلام السباعي” اضطررت إلى مغادرة التراب الوطني لأمثل المغرب بالأولمبياد العالمي للموسيقي التركية بأنقرة حيث كانت الموسيقى جزءا من حياتي، لكن ولعي بهذه الرياضة كان واضحا، حيث استغلت فترة مكوثي بتركيا لأمارس الشطرنج مع لاعبين دوليين في مثل سني كانوا مشاركين في الأولمبياد العالمي من مختلف دول العالم، ومن الصدف انهم يلعبون الشطرنج ايضا. كانت هذه بدايتي مع رياضة الشطرنج و من ثم حاولت تطوير مستواي شيئا فشيئا.

وبعد هذه المرحلة، كيف استطعت تطوير مستواك؟ -5

استطعت تطوير مستواي بالبحث و مشاهدة مقابلات الأساتذة الكبار ذوي الخبرة و الكفاءة العالية، كنت أحلل مقابلاتي لأستفيد من الأخطاء المرتكبة سواء خسرت أو فزت، بالإضافة إلى اقتناء الكتب المختصة في الشطرنج كما أخد بعين الاعتبار نصائح الأبطال، أنا ما زلت في بداية المشوار و إن شاء الله أطمح إلى المزيد في المستقبل.

6- وماذا عن مشاركتك في بطولة العالم للشبان في روسيا الاتحادية ؟

بعدما تمكنت من الفوز ببطولة المغرب للشبان عن جدارة واستحقاق، كان قد حان الوقت لتحقيق حلمي، وهو رفع راية المغرب عاليا في المحافل الدولية. فبعد مبادرة شخصية مني، شاركت في بطولة العالم للشبان بروسيا الاتحادية كالعربي والافريقي الوحيد المشارك في هذه التظاهرة العالمية، رغم كل العراقيل التي اعترضت طريقي. للإشارة كان السفر شاقا تقريبا 3 أيام من الطيران، بدأت الرحلة من المغرب الى تركيا ثم إلى موسكو وفي الاخير الى المدينة التي احتضنت البطولة علما أنني كنت بدون مرافق ولا مدرب. وما زاد من حدة الأمر قيام شركة من شركات الطيران بإضاعة كل ما أملك من ملابس، ولم أتوصل بها إلى بعد انتهاء أهم بطولة في مسيرتي. كما هو معروف، فرياضة الشطرنج تتطلب طراوة بدنية وحالة نفسية عالية. فإن لم تتحقق هذه الشروط فلن يحقق الاعب النتائج المرجوة منه، لكن ولله الحمد مثلت بلدي أحسن تمثيل ولم يحالفني الحظ في تجربتي الأولى.

7- ما هو رأيك في الوضع الحالي للشطرنج المغربي؟

رأيي في الوضع الحالي للشطرنج في المغرب، لا أنكر ان المغرب يتمتع بكم هائل من المواهب والأبطال ولكن في غياب تام للدعم، فبعد سفري لبلد “الشطرنج” كان السبب الاول في نجاحهم هو الدعم المعنوي والمادي من الجامعة والوزارة والاندية. رغم سنوات البياض التي عانت منها الساحة الوطنية في الشطرنج، حقق المغرب نجاحا في تنظيم التظاهرات الدولية ولكن ما ينقصنا نحن كلاعبين هو المشاركات الخارجية والمعسكرات التدريبية من أجل رفع راية الوطن عاليا في المحافل الدولية.

8- ما هي نصيحتك للأبطال والبطلات الصغار؟

نصيحتي للأبطال والبطلات الصغار بكل اختصار، من جد وجد ومن زرع حصد، الثقة في النفس والعمل الجاد وسيلة للنجاح ولا ننسى الدعم المعنوي والمادي في ترسيخ هذا النجاح.

9- ما رأيك في قناتنا كنال تطوان؟  

قناة متميزة بكل المقاييس، لها مصداقية كبيرة في نقل الخبر، واحترافية عالية. شخصيا اعتبرها القناة الأولى على صعيد الولاية، أتمنى لها مزيدا من التألق والازدهار.

10- كلمة أخيرة.

أتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساندني ودعمني سوآءا معنويا أو ماديا للمشاركة في البطولات الدولية، دون نسيان عائلتي على الثقة والتشجيع. أوجه التحية لكل من يعرفني من قريب أو بعيد واشكرهم. جزيل الشكر على اهتمامهم.

حاوره : عادل المحساني

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    Tetounia says:

    Salam ana bghit wladi ndakhlim le nadi de chatrange walakin makane3raf heta wahid ida kan momkin te3tiwni 3anawin wela numero de telephone dyal chi nadi wa chokran

  2. 3
    تلميذ محمد أمين says:

    أحسن أستاذ !!

  3. 4
    مغربي says:

    غمارة تنتج العباقرة عبر التاريخ .ومزيدا من التالق .ولا تنسى =الأم والأب =.فهما السند والمعين بعد الله سبحانه وتعالى .