مستشفى الإدريسي يطرد أحد الحراس الذي كان وراء تصوير فيديو الطفلة وئام

canal tetouan0 | 2013.05.07 - 6:39 - أخر تحديث : الثلاثاء 7 مايو 2013 - 6:39 صباحًا
شــارك
مستشفى الإدريسي يطرد أحد الحراس الذي كان وراء تصوير فيديو الطفلة وئام

الكاتب : أ. العيادي

أقدمت إدارة المستشفى الإدريسي بمدينة القنيطرة على طرد أحد الحراس الخاصيين، الذي كان له الفضل في انتشار فيديو الطفلة التي تم الاعتداء عليها بمنجل من قبل شخص أراد اغتصابها. وتضيف الأخبار التي أوردت الخبر في عددها الصادر غدا الثلاثاء، أنه على خلفية شريط الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع على الشبكة العنكبوتية، تحكي فيه الطفلة وئام قصتها مع الاعتداء الرهيب ومحاولة الاغتصاب، قامت إدارة المستشفى الإدريسي بطرد المسمى “محمد الموساتي” الذي كان يعمل مراسلا صحفيا، وهو الذي التقط الشريط الذي لقي  رواجا واسعا وتلقفته وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة.

من جانبه، أكد محمد الموساتي الفاعل الجمعوي، أنه تعرض للطرد التعسفي  لكونه كان وراء مساعدة الطفلة وئام، التي تعرضت للإهمال داخل مستشفى الإدريسي بالمدينة، خاصة وأن حالتها تدهورت وساءت، وكانت ستكون لها انعكاسات خطيرة على صحة وئام، الأمر الذي لقي تعاطفا من طرف المحسنين  الذين قاموا بنقل الطفلة إلى مصحة خاصة بالدار البيضاء لإجراء عملية تجميلية  لوجهها.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين