المكتب المسير للفريق التطواني يتهم أيادي خفية بتحريض الإلترات على إشعال الشهب النارية في الملعب !

canal tetouan0 | 2013.04.21 - 7:13 - أخر تحديث : الأحد 21 أبريل 2013 - 7:29 صباحًا
شــارك
المكتب المسير للفريق التطواني يتهم أيادي خفية بتحريض الإلترات على إشعال الشهب النارية في الملعب !

جريدة كنال توداي

أصدر المكتب المسير لفريق المغرب التطواني بلاغ على موقعه الرسمي بخصوص قضية الشهب النارية والشماريخ التي أشعلت في مباراة المغرب التطواني ضد النادي المكناسي وإتهم فيه أيادي خفية تعمل على إستغلال عناصر المجموعات المشجعة وتدفعها إلى إشعال الشهب النارية بهدف زعزعة مسار الفريق ، بإرغام الجامعة على فرض عقوبة على النادي بإيقاف الملعب ، بدون إطالة نترككم مع البـلاغ الرسمي هو كالتالي :

” تدارس المكتب المسير لفريق المغرب التطواني ، ما اصبح يتكرر بشكل ملفت للإنتباه من إشعال للشهب الإصطناعية بمناسبة وبغير مناسبة، مما يضر بوضعية الفريق وباستمرار استقباله لجمهوره بملعب سانية الرمل، بحيث تبين بعد التحريات ، أن هناك أيادي خفية تستغل بعض عناصر المجموعات المشجعة لفريق المغرب التطواني، وتدفعها لإشعال تلك الشهب النارية والقيام ببعض الممارسات الضارة بمستوى الجمهور الرياضي التطواني وكذلك بفريقه وبمستقبله.
إن المكتب المسير للفريق التطواني وهو يتتبع مجريات هاته الأحداث والوقائع، فقد تأكد له بالملموس قيام جهات غدت تقريبا معروفة، بالتلاعب ببعض المشجعين ودفعهم بطريقة مباشرة للقيام بتلك السلوكات المنافية تماما للأخلاق الرياضية، وهو ما يدفع نحو التساؤل عن المصالح التي تجنيها تلك الجهات من الإضرار بهذا الشكل بالفريق ومستقبله، وكذلك الدفع نحو أن يغلق ملعب سانية الرمل في وجهه وفي هاته الأوقات الحرجة من البطولة، حيث تشرف على نهايتها ويكاد الفريق يدخل المراتب الأولي ويجعله يحصل على موقع مشرف في البطولة الإحترافية، وهو الأمر الذي يبدو انه لم يعد يعجب بعض “خفافيش الظلام” التي كانت ولازالت تستعمل كل الوسائل للإضرار بفريق المدينة الأول.

لقد تابع المكتب المسير للفريق ومنذ مدة تحركات ومناورات بعض الجهات، التي تستغل فئة معينة من المجموعات المشجعة للفريق، مستغلة حماسة البعض وقصر نظر البعض الآخر وانسياق آخرين مع المؤامرات الدنيئة ضد الفريق ومستقبله، مما يجعله يؤكد استنكاره ضد هاته الممارسات التي يشجبها بصفة نهائية وقطعية، ويؤكد أنه سيتصرف بحزم وبقوة ضد كل الأطراف التي تحاول التلاعب بمستقبل الفريق والإضرار به مهما كانت الجهات التي تقف ورائها، كما يؤكد المكتب المسير أنه لن يتوانى عن اتخاذ كل الإجراءات القانونية في متابعة ومحاسبة كل من تورط في تلك الأفعال، كما يطالب السلطات الأمنية بضرورة القيام بواجبها في متابعة ومعاقبة مدخلي ومستعملي الشهب الإصطناعية داخل الملعب، خاصة وأن هناك تسجيلات وتوثيقات لكل الذين كانوا يقومون بهاته الأفعال.
لذلك يهيب مكتب فريق المغرب التطواني كل الجماهير التطوانية والجمعيات والتراس المشجعة له، أن تنخرط في الحملة التي سيخوضها ضد هاته الممارسات والكشف عن كل المتلاعبين ومن يقف ورائهم، ويدعو الجمهور بمختلف تشكيلاته وتكويناته للإنضباط والعمل على تشجيع فريقه بعيدا عن كل الأشكال الغير الأخلاقية والغير الرياضية التي يمكن ان تؤثر عليه وعلى آدائه في البطولة الإحترافية، وعدم الإنسياق وراء “طيور الظلام” التي لا يهمها إلا تخريب الفريق لأغراضها الخاصة ولمرضها الذي لا شفاء له للأسف، فليحيا فريق المغرب التطواني وليحيى جمهوره العتيد المدافع عنه داخل وخارج الملعب…”

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين