روبورتاج: “معرض البحر” للتحسيس بمخاطر النفايات البلاستيكية‎ بتطوان‎

canal tetouan0 | 2015.04.16 - 1:06 - أخر تحديث : الخميس 16 أبريل 2015 - 1:23 مساءً
شــارك
روبورتاج: “معرض البحر” للتحسيس بمخاطر النفايات البلاستيكية‎ بتطوان‎

كنال تطوان / متابعة 

تم تصوير بمدينة تطوان رورورتاجا مصورا حول معرض النفايات البلاستيكية بعنوان: “البحر … المحطة الأخيرة؟” مشروع النفايات البلاستيكية، المنظم من طرف جمعية أساتذة علوم الحياة و الأرض بالمغرب، و بدعم من مؤسسة “دروسوس” و متحف التصميم بزيوريخ.

يعتبر تلوث الشواطئ و مياه البحر، واحدا من أبرز المشاكل البيئية، التي تشكل خطرا على الكائنات البحرية الحيوانية منها و النباتية، وكذا تأثيرها السلبي على الانسان و المجال بشكل عام .

بالمقابل تعمل بعض الجمعيات المدنية التي تعتني بالجانب البيئي على نشر التوعية و التصرف السليم تجاه البيئة.

وفي هذا اﻹطار تعتزم جمعية مدرسي علوم الحياة و الأرض بالمغرب وشركائها من خلال هذا المعرض، المساهمة في تثمين و حماية التراث الطبيعي البحري ودعوة الرأي العام إلى استخدام مسؤول للبلاستيك من خلال توعية وتغيير سلوك المواطن تجاه تصرف بيئي مسؤول.

وفي سياق ذي صلة يشار أن المعرض كان قد تم تنظيمه في مدينة الدار البيضاء، وستكون مدينة أكادير المحطة الثالثة بعد مدينة تطوان.

فيديو الروبورتاج :

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    TETOUANI says:

    Je remercie les gens qui ont contribué à la reussite de cet evenement.Pour moi,Je pense que l’éducation au respect d’environnement commence à un âge précoce.La conscience au tri domestique des dechets domestique aux dangers d’entoposage des dechets dans la rue….La responsabilité au respect d’environnement est commune entre l’education des parents et celle de l’enseignement, tous devront opérer dans ce contexte pour introduire cette notion de la proprété et la protection de l’environnemnt dans les croyances de nos enfants.Merci