شرفات أفيلال : تعقيد المساطر يحول دون استفادة النساء من “التكافل الاجتماعي”

canal tetouan0 | 2015.01.18 - 4:42 - أخر تحديث : الأحد 18 يناير 2015 - 4:42 مساءً
شــارك
شرفات أفيلال : تعقيد المساطر يحول دون استفادة النساء من “التكافل الاجتماعي”

قالت شرفات أفيلال، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المكلفة بالماء، أمس السبت بطنجة، إن استفادة النساء المطلقات من صندوق التكافل الاجتماعي يبقى صعب المنال في المرحلة الحالية بسبب الضوابط والمساطر المعقدة.

وأوضحت أفيلال، خلال أشغال تأسيس منتدى جهوي للمناصفة والمساواة، أن صندوق التكافل الاجتماعي يُعد من أهم البرامج الحكومية إزاء المرأة  المغربية، غير أن هذا الصندوق لا يزال يعرف العديد من الإكراهات والنواقص.

وأبرزت عضو الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية أن هذه النواقص تتمثل في وجود ضوابط ومسطرة معقدة تجعل من استفادة النساء المطلقات من الصندوق صعب المنال في المرحلة الحالية، تضاف إلي هذه النواقص المبالغ المالية البسيطة المرصودة للصندوق.

ودعت الوزيرة في السياق ذاته إلى ضرورة الشروع في عملية تبسيط هذه الإجراءات المعقدة حتى يستهدف الصندوق فئة عريضة من النساء المطلقات.

كما أشارت أفيلال إلى أن الحكومة الحالية قامت بمجموعة من الأوراش التي ساهمت في النهوض بوضعية المرأة المغربية بصفة عامة، في مقدمتها صندوق التماسك الاجتماعي، ونظام التغطية الصحية المعروف بـ”راميد”، وأيضا برامج حكومية تهم تشجيع التمدرس وتقديم الدعم المباشر للنساء الأرامل.

وناشدت الوزيرة المنتدبة الأحزاب المغربية بضرورة العمل على تبسيط السياسي حول قضايا المرأة بغرض أن تصل مبادئ حقوق الإنسان إلى جميع النساء من مختلف الفئات، والعمل على الابتعاد من الخطاب النخبوي الذي يبقى حبيس الجدران.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين