غياب الامين العام لحزب الكتاب عن جنازة المناضل “محمد شقور ” اثار حفيظة بعض مناضلي الحزب بتطوان

canal tetouan0 | 2014.07.23 - 9:34 - أخر تحديث : الأربعاء 23 يوليو 2014 - 9:34 صباحًا
شــارك
غياب الامين العام لحزب الكتاب عن جنازة المناضل “محمد شقور ” اثار حفيظة بعض مناضلي الحزب بتطوان

كنال تطوان / الكاتب : سعيد المهيني

فقدت مدينة تطوان نهاية هدا الاسبوع احد خيرة مناضليها ، وهو الاستاد المناضل “محمد شقور” احد مؤسسي حزب التقدم والاشتراكية وكان يعتبر الاب الروحي لهذا الحزب بالمدينة ، حيث قدم الغالي والنفيس خدمة لهذا الحزب كان فعلا مناضلا يساريا بكل المقاييس لم يكن يوما يسعى الى المناصب بقدر ما كان هاجسه هو استنهاض الفعل النضالي لهذا الحزب والبقاء ضمن اسرة اليسار بهده المدينة ، وما علينا الا ان نقارن بينه وبعض السياسيين باحزاب اخرى الدين عايشوه واصبحوا بقدرة قادر من اغنياء المدينة .
الاعراف النضالية والاخلاقية كانت تقتضي ان يحضر الامين العام لهذا الحزب للجنازة لان الحزب فقد احد اعمدته بتطوان واحد اشرف وانقى مناضلي حزب التقدم والاشتراكية بهده المدينة الصامدة ، واسالوا الوزيرة شرفات من قام بتربيتها وتأطيرها وتلقينها ابجديات الحزب حين كانت تتابع دراستها بتطوان وتنشط بالحزب لم يبخل عليها في يوم من الايام وعلى كل مناضلي حزب الكتاب .
حضر الجنازة بعض مناضلي حزب التقدم والاشتراكية يتقدمهم عضو اللجنة المركزية الرفيق بناكة وعضو الديوان السياسي الرفيق بن سالم الدي القى كلمة تأبينيه في حق هذا المناضل ، لكن غياب الامين العام للحزب اثار حفيظة اعضاء الحزب والمتعاطفين ، حتى تلميذته الوزيرة حلت بالمدنية على وجه السرعة وقدمت التعازي وعادت الى حال سبيلها في ظرف قياسي ، ولم تكلف نفسها البقاء لمواسات افراد العائلة.
لكن ما اثار حفيظة بعض اصدقاء الاستاد “محمد شقور ” هو عدم حضور الامين العام لحزب التقدم والاشتراكية لجنازة احد رموز الحزب بالمدينة يفيد ان المناضلين درجات هناك مناضل من الصنف الاول وهناك البسيط مناضل الشعب .

كنال تطوان / الكاتب : سعيد المهيني

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين