عميد شرطة بالمضيق يعنف صحفيين ومراسلين أثناء قيامهم بعملهم والنقابة تدين وتسنكر

canal tetouan0 | 2014.06.23 - 8:40 - أخر تحديث : الأربعاء 25 يونيو 2014 - 12:38 صباحًا
شــارك
عميد شرطة بالمضيق يعنف صحفيين ومراسلين أثناء قيامهم بعملهم والنقابة تدين وتسنكر

كنال تطوان / الشمال بريس -متابعة

أدان فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بتطوان، التصرفات اللامسؤولة لعميد الشرطة (عبد الكريم.د)، تابع لمفوضية الأمن بالمضيق، الذي أقدم، أمس (الأحد)، على تعنيف عدد من الصحافيين ومراسلي الصحف الوطنية المعتمدين بمدينة تطوان ونواحيها، ومنعهم من القيام بعملهم اثناء محاولتهم جمع معلومات بخصوص واقعة العثور على جثة بغابة ضواحي المضيق.واستنكرت النقابة، في بيان أصدرته اليوم  (الاثنين)، هذه التصرفات التي أصبحت تتكرر بشكل كبير مؤخرا ضد الصحفيين والمراسلين والمصورين، مشددة على أنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام كل ما يمكن أن يمس الصحفيين المعتمدين، مؤكدة للمسؤولين الأمنيين بالمنطقة أنها لن تصمت عن كشف كل الحقائق في وقتها المناسب.وأوضح نفس لبيان، أن الصحفيين المعنيين ووجهوا بفضاضة من طرف العميد المعني، الذي لم يقف عند حدود اللباقة المطلوبة في مثل هاته المواقف، بل تعداه لمستوى غير مقبول، إذ منعهم من الاقتراب من مكان الحادث وأخذ الصور، رغم أنهم كانوا بعيدين عن مكان الحادث، وتواجدهم لا يمثل عرقلة أمام المحققين ولا الأبحاث التي تتم بعين المكان.كما أكد البيان، أن المنع شمل الصحفيين دون اتخاذ الإجراءات الأمنية الاحترازية المتعارف عليها في مثل هذه الحوادث، إذ لم تقم مصالح الشرطة بوضع الشريط الحامي لمنع العابرين من الولوج إلى مسرح الحادثة، حيث لم يظهر للعميد، بحسب البيان، إلا الصحفيين ليبرز جبروته وقوته عليهم، في حين بقي مسرح الواقعة بدون أدنى حماية او حراسة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين