الحكم بالسجن المؤبد في حق قاتلي تاجر وأخته بالفنيدق

canal tetouan0 | 2013.12.27 - 9:01 - أخر تحديث : الجمعة 27 ديسمبر 2013 - 9:03 مساءً
شــارك
الحكم بالسجن المؤبد في حق قاتلي تاجر وأخته بالفنيدق

كنال تطوان / الشمال بريس

اصدرت محكمة الاستئناف بتطوان، أول أمس الثلاثاء، حكما بالسجن المؤبد في حق متهمين بقتل تاجر وأخته بمدينة الفنيدق، خلال شهر ماي الماضي، وذلك بعد واجهتهما بتهم القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد ومحاولة إخفاء معالم الجريمة.

وخلف هذا القرار استياء وتذمر لدى أسرة الضحيتين، اللذين اعتبروه “غير منصف”، إذ كانوا ينتظرون أن تصدر الهيأة أقصى العقوبات على الجناة وهو الإعدام.

وكانت مدينة الفنيدق شهدت، يوم الجمعة 02 ماي الماضي، جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شخص وشقيقته داخل منزلهما، إثر تلقيهما ضربات قاتلة على يد عاملين وهما معا يتحدران من مدينة شيشاوة، وكانا يشتغلان في تثبيت الجبص بمنزل الضحيتين.

وبحسب ملف القضية، فإن العاملين توجها إلى منزل الضحيتين، مستغلين غياب صاحبه، وطلبا من أخته، البالغة من العمر 54 سنة، السماح لهما بجلب أغراضهما من المنزل، إذ مباشرة بعد دخولهما قاما بخنقها بواسطة منديل، وشرعا في تفتيش المنزل من أجل السرقة، إلا أنهما تفاجئا بعودة صاحب المنزل (65 سنة)، الذي حاول الاستغاثة بالجيران قبل أن يوجها له الجانيان ضربة بآلة حادة على مستوى الجمجمة أردته قتيلا على الفور، ليغادرا المنزل بعد أن سطا على مبلغ مالي قدر بحوالي 60 ألف درهم.

عشية نفس اليوم، قررا المجرمان العودة لإحراق المنزل من أجل إخفاء معالم الجريمة، إذ مباشرة بعد وصولهما شاهدتهما إحدى الجارات، التي عملت على إخطار الشرطة على الفور، إلا أنهما تمكنا من الافلات من قبضة رجال الأمن، الذي تمكنوا، في اليوم الموالي، من  إلقاء القبض على المشتبه به الأول وبحوزته مفتاح المنزل ومبلغ 30 ألف درهم وقنينة بها حوالي 5 لترات من البنزين، التي كان يعتزم استعمالها في إضرام النار بالمنزل، في حين جرى إيقاف المتهم الثاني، بعد أسبوع من وقوع الجريمة، داخل المحطة الطرقية بتطوان، وهو يستعد لمغادرة المدينة في اتجاه مسقط رأسه شيشاوة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين