https://www.facebook.com/MoroccoTravelAgencySARL

احتجاجات بسبب مستودع شركة النظافة بتطوان

كنال تطوان / الأخبار

تقرير : حسن الخضراوي

احتج العديد من سكان حي إفريقيا بتراب الجماعة الحضرية لتطوان، بحر الأسبوع الجاري، على ما وصفوه بخروقات وتجاوزات شركة النظافة المكلفة بتدبير القطاع في إطار ما يسمى التدبير المفوض، وعدم التفاعل مع شكاياتهم المتعلقة بالضرر الذي يلحقهم من مستودع شاحنات للنظافة، نتيجة الروائح الكريهة وتوافد أسراب من الطيور، والضوضاء التي تحدثها الشاحنات من مختلف الأحجام.

وقال أحد سكان الحي المذكور إن عمل الشاحنات الخاصة بالنظافة ليل نهار في فصل الصيف، يقلق راحتهم ويمنع النوم عن جفونهم، فضلا عن مشكل انتشار الروائح العطنة، واستحالة فتح النوافذ في ظل ارتفاع درجة الحرارة، ناهيك بمعاناة الأطفال وخطر إصابتهم بالأمراض التنفسية، وحرمان السكان من ارتياد الأسطح للتنفيس عن أنفسهم والجلوس فيها، بسبب كثرة الطيور التي تتحلق حول الشاحنات المخصصة لجمع الأزبال.

وطالب السكان المحتجون رئاسة الجماعة الحضرية لتطوان والسلطات المحلية بوضع حلول ناجعة لمشكل وجود مستودع شاحنات النظافة التابع للشركة المفوض إليها بجانب منازلهم، والعمل على منع تخزين الأزبال أو التوقف قبل التوجه إلى المطرح المراقب، فضلا عن حل مشاكل الروائح الكريهة، وتوفير البيئة النظيفة والسليمة لعيش المواطنين، كما هو منصوص عليه في القانون التنظيمي للجماعات الترابية 14. 113 ودستور المملكة.

من جانبه، ذكر مصدر عن جماعة تطوان أن تخزين الأزبال بالمستودع أمر مرفوض وممنوع ويجري التحقيق فيه، أما بخصوص البحث في شكايات سكان حي إفريقيا الذين احتجوا على إقامة مستودع لشاحنات شركة النظافة بالقرب من منازلهم، فقد تبين أن الشركة قامت بكراء المستودع المذكور لمدة أكثر من 11 سنة، وهناك جهات مالكة للمستودع تزعمت الاحتجاج على الضرر، في ظل مطالبتها إدارة الشركة بالزيادة في الوجيبة الكرائية، والدخول معها في خلافات خلال الآونة الأخيرة.

وأضاف المصدر نفسه أن سبب الخلاف بين الجهات التي تزعمت الاحتجاج وشركة النظافة يعود إلى رفض الشركة مطالب بالزيادة في الوجيبة الكرائية، وتأكيدها على مغادرة المستودع المذكور خلال الأسابيع القليلة المقبلة، في اتجاه مستودع جديد يجري تحضيره في إطار صفقة النظافة الجديدة، وجلب معدات وآليات وشاحنات حديثة صديقة للبيئة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الحديث عن معاناة حي إفريقيا بالكامل مع مستودع شاحنات شركة النظافة، فيه تمرير لمغالطات في ظروف غامضة، لأن المستودع المذكور الذي استمر كراؤه لمدة 11 سنة، تم تزعم الاحتجاج عليه من قبل ملاكه، ما دفع بالسلطات إلى فتح تحقيق لكشف الحيثيات والظروف، مع تأكيد لجنة التتبع والمراقبة على تنزيل تدابير الجودة في خدمات النظافة، والسهر على التزام أطراف الصفقة ببنود دفاتر التحملات.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.