تطوان: عرض حصيلة مشروع “التعليم الثانوي” ضمن مشاريع حساب تحدي الألفية

canal tetouan0 | 2022.03.23 - 1:35 - أخر تحديث : الأربعاء 23 مارس 2022 - 1:35 مساءً
شــارك
تطوان: عرض حصيلة مشروع “التعليم الثانوي” ضمن مشاريع حساب تحدي الألفية

جرى، يوم أمس الثلاثاء بتطوان، تنطيم ورشة عمل جهوية للاطلاع على التقدم المحرز ضمن مشروع “التعليم الثانوي” المندرج ضمن برنامج التعاون “الميثاق الثاني” المبرم بين المملكة المغربية وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية، ممثلة بهيئة تحدي الألفية (MCC).

وأتاحت هذه الورشة، الثالثة من نوعها بعد ورشتي جهتي فاس-مكناس ومراكش-آسفي يومي 15 و 17 مارس على التوالي، الفرصة لمناقشة خطة الاستدامة الطموحة لمشروع “ثانوية التحدي” الذي يعتبر المكون الرئيسي لمشروع “التعليم الثانوي” الرامي لتحسين جودة وملاءمة برامج التعليم الثانوي وضمان الولوج المتكافئ إلى المرافق التعليمية، وفق مقتضيات القانون الإطار رقم 51.17، الجاري تنفيذه بتعاون وثيق مع قطاع التربية الوطنية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية المعنية.

كما شكلت هذه الورشة فرصة لتتبع وتقييم برنامج الشراكة الذي يجمع بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة تطوان الحسيمة ووكالة حساب تحدي الألفية، حيث أمكن لممثلي هيئة تحدي الألفية، وكذلك لممثلي وزارة التربية الوطنية ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمديرين الإقليميين المعنيين، وكافة المتدخلين التربويين من الوقوف على الإنجازات الرئيسية للمشروع، لاسيما فيما يخص تحسين جودة التعليم وتحسين الفضاء المدرسي، وتحفز إستقلالية التدبير الذاتي الإداري والمالي للمؤسسات التعليمية، من أجل تطوير جودة التعليم بالمؤسسات المنخرطة في البرنامج.

وأبرز المسؤول عن مشروع التعليم الثانوي بحساب تحدي الالفية المغرب بجهة طنجة تطوان الحسيمة، محمد قرسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الورشة فرصة مهمة لكافة المتدخلين والمستفيدين من أجل عرض وتقاسم مستوى تقدم مشروع التعليم الثانوي، الي يطفئ شمعته الخامسة.

وأضاف قرسي أن هذه التظاهرة مناسبة كذلك أمام الجهات الثلاث المستفيدة من المشروع لاجل تدارس مقترحات الاستدامة وترسيم المكتسبات لضمان ديمومة هذه المكتسبات، هذا إلى جانب الانصات والاستماع لشهادات المسؤولين التربويين والاداريين والتلاميذ المعنيين بهذا المشروع.

وأكد المسؤول عن مشروع التعليم الثانوي، أن هذا الاخير ينبني على ثلاث مكونات، المكون الاول يتعلق بثانوية التحدي، ومكون تقييم المكتسبات والمنظومة الاعلامية مسار، فيما المكون الثالث يتعلق بنظام الاصلاح وصيانة البنية التحتية والمعدات.

يذكر أن 34 ثانوية تأهيلية وإعدادية بجهة طنجة تطوان الحسيمة استفادت من تنزيل نموذج “ثانوية التحدي”، من بين 90 مؤسسة تعليمية (إعداديات وثانويات) مستفيدة على الصعيد الوطني.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين