تنظيم المؤتمر المتوسطي لجراحة الدماغ والأعصاب بتطوان

canal tetouan0 | 2014.02.03 - 4:09 - أخر تحديث : الإثنين 3 فبراير 2014 - 4:09 صباحًا
شــارك
تنظيم المؤتمر المتوسطي لجراحة الدماغ والأعصاب بتطوان

كنال تطوان / اعداد :  محمد ميمون

 احتضن مقر رئاسة الجماعة الحضرية لتطوان، مساء يوم السبت 1 فبراير 2014، لقاء بين رئيس الجماعة الحضرية وأعضاء الجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب، بحضور كلا من السادة؛ الدكتور سعيد آيت بن علي رئيس الجمعية، الدكتورة ناجية العبادي رئيسة المؤتمر، رشيد أمجاد الكاتب العام للجماعة، سمير القاسمي رئيس الكتابة الخاصة، ومحمد مفتاح مستشار جماعي، فضلا عن أعضاء الجمعية الدكاترة؛ يوسف بوزبع نائب رئيس الجمعية، سعيد الدراز، الحسين غنان، والحسين فهد الدرقاوي.

       وتميز اللقاء بكلمة رئيسة المؤتمر، التي عبرت من خلالها عن عزم الجمعية على تنظيم المؤتمر الإقليمي  لدول البحر الأبيض المتوسط لجراحة الدماغ والأعصاب بتطوان، خلال فترة 23 – 26 أبريل القادم، مشيرة إلى أن المؤتمر سوف يعرف مشاركة وازنة لعدد مهم من الدكاترة المتخصصين والجراحين في مجال الدماغ والأعصاب المنتمين لهذه البلدان، حيث سيبلغ عددهم حوالي 250 مشارك ومشاركة. كما أوضحت أن المؤتمر سوف يعرف مشاركة جمعية للا سلمى لحاربة داء السرطان، ويتوقع أن يعقد تحت الرعاية السامية لجلالة الملك. مضيفة أنه بالمناسبة، سينظم لقاء طبي على هامش المؤتمر، بمشاركة الأطباء والجراحين العاملين في  القطاعين العام والخاص بتطوان. واعتبرت أن اختيار تنظيم هذا المؤتمر بتطوان، نابع من كونها تنحدر من هذه المدينة التي تكن لها تقديرا خاصا. آملة أن يحضى هذا المؤتمر العلمي بدعم ومساهمة الجماعة الحضرية.

       وفي كلمته، أعرب السيد الرئيس عن شكره الخاص للجمعية على اختيارها لمدينة تطوان لتنظيم هذه التظاهرة العلمية المتوسطية، معتبرا أن هذه المنطقة من دون شك في حاجة لمثل هذه المبادرات، وذلك – حسب قوله –  لعدة أسباب: “وهي رغبتنا في جلب مثل هذه التظاهرات العلمية للمدينة، وفي عدم تمركزها في الرباط والدار البيضاء، ورغبتنا أيضا في  أن تحتضن المدينة مثل هذه النقاشات العلمية والأكاديمية، والتي نريد من خلالها أن ننوع من طابعها الذي يتسم لدى البعض من كونها مدينة فقط للسياحة والاستجمام”. وأكد أن الجماعة الحضرية لا يمكن لها إلا أن تنخرط في مثل هذه المبادرات وتدعمها، مجددا الشكر لرئيسة المؤتمر على التفكير في عقده بتطوان، مضيفا “أن هذا العمل الذي تقوم به الجمعية، يلتقي مع انتظاراتنا وتطلعاتنا التي نسعى إليها”، مؤكدا “أن دعم الجماعة سوف يكون في المستوى المطلوب”. كما عبر عن رغبته بخصوص تنظيم لقاء طبي على هامش المؤتمر، عن فتح باب المشاركة أمام كل المهتمين الباحثين والأطباء والمتخصصين بالمدينة والطلبة الباحثين في سلك الماستر بكلية العلوم بالمدينة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين