إشكالية النقل بتطوان و البحث عن الحلول !

canal tetouan0 | 2014.01.28 - 8:56 - أخر تحديث : الثلاثاء 28 يناير 2014 - 8:56 مساءً
شــارك
إشكالية النقل بتطوان و البحث عن الحلول !

كنال تطوان /الجماعة الحضرية – متابعة

في إطار تتبع مسألة ملف النقل بالجماعة الحضرية لتطوان و الجماعات القروية الموقعة على إتفاقية التدبير المفوض. و تقييما لأداء الشركة في هذا المجال.

انعقد بالجماعة الحضرية لتطوان، اجتماعا ترأسه السيد رئيس الجماعة لتطوان ورئيس لجنة التتبع. كما حضره السادة : نائب رئيس الجماعة الحضرية السيد سعيد بنزينة والمستشار السيد محمد مفتاح و السيد الكاتب العام للجماعة و رؤساء الجماعات القروية المنضوين في اتفاقية التدبير المفوض للنقل الحضري و ما بين الجماعات السادة، رئيس جماعة وادي لاو و نائب رئيس جماعة السحتريين و رئيس جماعة عين لحصن و نائب رئيس جماعة الزيتون و رئيس جماعة أزلا و رئيس جماعة الواد و رئيس جماعة زاوية سيدي قاسم و رئيس جماعة صدينة و نائب رئيس جماعة بنقريش.

كما حضره السيد باشا مدينة تطوان وممثل عن وزارة الداخلية و رئيس قسم الشؤون الإقتصادية بالولاية و الرئيس المدير العام لشركة النقل و رئيس مصلحة الموارد البشرية بنفس الشركة و عضو لجنة التتبع بالجماعة .

استهل الإجتماع، بعرض ألقاه رئيس مصلحة الموارد البشرية لشركة النقل، تطرق فيه إلى استراتيجية الشركة في دعم أسطول النقل الذي سيتم في شهر فبراير ب 38 حافلة مجهزة بأحدث الوسائل التيكنولوجية و تستجيب لحاجيات مواطنين محدودي الحركة، و إتمام الشق المتعلق ببناء المخابئ لمحطات الوقوف المقرر في دفتر التحملات، بالإضافة إلى اعتماد البطائق الإلكترونية لفائدة الطلبة. كما تناول الإكراهات التي تحول دون وصول الحافلات إلى بعض مراكز الجماعات القروية و ذلك لانعدام البنية التحتية، إضافة إلى المشكل الناتج عن أصحاب الطاكسيات في استغلالهم لمحطات مخصصة لوقوف الحافلات.

في تدخلهم أبدوا رؤساء الجماعات القروية، عدة ملاحظات انطلاقا من المشاكل التي تعاني منها الساكنة في مجال النقل. حيث أن انقطاع خط المواصلات ببعض الجماعات السحتريين و عين لحصن و جماعة الواد أدى إلى تفاقم الوضع ، إذ نجم عنه انقطاع 50 تلميذ و تلميذة عن مزاولة الدراسة بجماعة الواد حسب تصريح السيد رئيس الجماعة القروية. ناهيك عن الإشكال الناتج عن عدم نقل البضائع من طرف الحافلات التي لا تستجيب لخصوصية ساكنة المجال القروي. إضافة إلى عدم الإلتزام بتوقيت انطلاق الحافلات و الذي لا يتماشى و أوقات العمل و الدراسة.

في كلمته تطرق السيد رئيس الجماعة الحضرية، إلى الحلول التي من شأنها تجاوز هذه الإشكالات. داعيا إلى ضرورة مد جماعة الواد بحافلة النقل . كما دعى الشركة إلى التنسيق مع رؤساء الجماعات القروية فيما يتعلق بالوسائل اللوجيستيكية التي ستعتمدها الشركة و تكييفها مع طبيعة و خصوصية المجال القروي. كما طالب الشركة بالإلتزام ببرمجة التوقيت. أما فيما يخص النقص الحاصل في البنية التحتية التي تعاني منها بعض الجماعات القروية. أشار السيد الرئيس أن هناك جماعات قروية تتمتع ببنية تحتية مؤهلة كجماعة عين الحصن و تفتقر لخط المواصلات. وأخيرا أكد على ضرورة الإلتزام ببنود دفتر التحملات من طرف الشركة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين