حقائق مأساوية في اصلاح مسجد جامع الكبير بتطوان !!!

canal tetouan0 | 2013.11.13 - 5:04 - أخر تحديث : الأربعاء 1 أكتوبر 2014 - 9:44 مساءً
شــارك
حقائق مأساوية في اصلاح مسجد جامع الكبير بتطوان !!!

كنال تطوان / الكاتب : نورالدين الجعباق

استغرب سكان المدينة العتيقة للحركة الماراطونية التي تم إحداثها مؤخرا داخل مسجد جامع الكبير بتطوان و التي استمرت الى منتصف الليل معتقدين أن قدوم مسؤول رفيع المستوى كان السبب في حركة الإصلاح المفاجئة ، وفي اليوم الموالي أضحى المسجد على احسن مايرام من تجيير وتنظيف لم يشهد له مثيل في انتظار من القادم .

الا أن الامر ،وحسب مصادر خاصة بالقناة الإخبارية كنال تطوان ، كان يتعلق بقدوم  قناة مغربية لتسجيل احدى برامجها الخاصة بالمساجد العتيقة ، ليظهر للعيان أن الجامع الكبير مهيأ كليا ويتم العناية به بشكل جيد.

والغريب في الأمر أن الصومعة التي تعد جانبا مهما من المسجد ظلت مهمشة بدون ترميم ولا إصلاح ، وأضحت تهدد بأمن وسلامة الساكنة والمارة ، وحتى كثرة الأزبال المحيطة بالمسجد والشقوق الموجودة على جنباتها قد تتسبب في كارثة لا قدر الله ، خاصة عند هبوب رياح عاتية .

ومن جانب اخر عبرت الساكنة عن إستيائها الشديد من عملية الاصلاح التي طالت جامع الكبير ،  وقد طرح هذا الأمر عدة أسئلة إلى الجهات المسؤولة التي لعبت أشواطا في متابعة المشروع ، والخروقات التي طالته , مع الطعن في دفتر التحملات  .

والصور خير دليل وللموضوع بقية …

الجامع الكبير تطوان

الجامع الكبير تطوان

 

كنال تطوان / الكاتب : نورالدين الجعباق

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1

    لماذا أمام الإعلام يظهرون العمل ويخفون الخروقات ؟ ماذا سيقولون أمام الله

  2. 2

    النــفاق في كل الأعمال والإصلاحات إلى متى يا وطننا العزيز !!

  3. 3

    أصبح خطر على الساكنة برمتها …. حتى تحدث الكارثة وبعدها يتم الإصلاح لا حول ولا قوة إلا بالله

  4. 5

    لقد طفح الكيل يجب إعادة الإصلاح الفعلي وإلا على المسؤولين تقديم إستقالتهم
    أنشروا تعليقي ياقناتنا الإخبارية النزيهة كنال تطوان

  5. 6

    هذا ليس بجديد علينا —– من غشنا فليس منا

  6. 8

    شكر خاص للسيد نور الدين الجعباق الكاتب الصحفي بكنال تطوان على تطرقه لهذا الموضوع الهام
    نحن أبناء الحي نحيي فيك شهامتك ورجولتك