البناء العشوائي بحي الديزة وصل إلى داخل مياه النهر‎

canal tetouan0 | 2013.10.21 - 8:41 - أخر تحديث : الإثنين 21 أكتوبر 2013 - 8:41 مساءً
شــارك
البناء العشوائي بحي الديزة وصل إلى داخل مياه النهر‎

كنال تطوان / الكاتب : حسن الفيلالي 

في إحدى أخطر جرائم التعمير التي تعرفها مدينة مرتيل وبتواطئ مع السلطات المحلية وأحد منتخبي المجلس البلدي لمرتيل تم رصد حوالي 200 حالة بناء غير قانونية أفظعها وكما توضح هذه الصورة هو بناء منازل داخل مياه النهر في غياب تام للدولة وللقانون .

وحسب مصادر كنال تطوان من داخل ذلك الحي فإن أجرة عامل البناء تجاوزت في بعض الأحيان 1000 درهم لليوم فيما وصل ثمن عربة الرمال المنهوبة من الشاطئ 300 درهم . أكبر المستفيدين من الوضع هم بالدرجة الأولى أعوان السلطة المحلية  ورجال القوات المساعدة الذين يسمحون بنهب الرمال نهارا جهارا ،و أحد المنتخبين عن الحي .

وفي غياب تام لأي تدخل من طرف العامل الذي سبق وأن قال في أحد تصريحاته السابقة بأن من أهم أولوياته هو إعادة هيكلة حي الديزة .لكن الواقع الأن يؤكد أن هذا الحي قد خرج من طاعة السلطة والقانون وأعلن التمرد والعصيان ..ومع إستمرار البناء داخل الحوض المائي ستفقد مرتيل أهم ذاكرة تاريخية وهو النهر الذي سميت على إسمه المدينة (ريو مرتين) كأهم مرفأ تجاري في شمال إفريقيا في أوائل القرن العشرين .

كنال تطوان / الكاتب : حسن الفيلالي الخطابي

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين