مدرسة الحاج أحمد الرهوني بمرتيل تهدد بعدم فتح أبوابها بسبب الباعة المتجولين‎

canal tetouan0 | 2013.09.05 - 1:02 - أخر تحديث : الخميس 5 سبتمبر 2013 - 1:02 صباحًا
شــارك
مدرسة الحاج أحمد الرهوني بمرتيل تهدد بعدم فتح أبوابها بسبب الباعة المتجولين‎

قررت المؤسسة التعليمية الحاج أحمد الرهوني للتعليم الإبتدائي وكذلك مكتبة أبي الحسن الشاذلي  عن عدم فتح أبوابهما في وجه المتمدرسين والطلبة. إحتجاجا على إحتلال الأرصفة المحاذية للمكتبة والمدرسة من طرف الباعة المتجولين . بحيث أصبح من المستحيل تركيز المعلمين مع تلامذتهم عند إعطائهم الدروس وكذلك بالنسبة لمرتادي المكتبة قصد المطالعة. بسبب الضجيج والصراخ الذي يحدثه الباعة المتجولون كما يقومون بقطع الممرات المؤدية للمكتبة أو المدرسة. والتحرش بالطالبات وأولياء الأمور. علما أن نسبة كبيرة من هؤلاء الباعة هم من أصحاب السوابق الذين يقومون ببيع الهواتف المستعملة والتي غالبا تكون مسروقة. ومرار تحدث مشاجرات بينهم بالأسلحة البيضاء .مما حول  الشارع الممتد نحو هاتين المؤسستين التربويتين إلى فضاء للجريمة وقطع الطريق. ولكل هاته الأسباب فقد إمتنعت المؤسستين عن فتح أبوابها حتى يتم إخلاء الفضاء المجاور لهما من الباعة ومن المجرمين

حسن الفيلالي الخطابي

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين