دار الشعر بتطوان تحتفي بالشعر في ليالي شعرية يحضرها شعراء العالم

canal tetouan plus | 2018.02.15 - 2:09 - أخر تحديث : الخميس 15 فبراير 2018 - 2:12 مساءً
شــارك
دار الشعر بتطوان تحتفي بالشعر في ليالي شعرية يحضرها شعراء العالم

كنال تطوان / البرلمان 

تحتفي دار الشعر بتطوان خلال أربع ليال شعرية ضمن البرنامج الثقافي للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة الدار البيضاء، في دورته الرابعة والعشرين فبراير الجاري، بالشعر وتستضيف شعراء من العالم.

ويشارك في ليالي الشعر التي تقام في الفترة من 9 إلى 18 هاته شعراء يمثلون مختلف دول وقارات العالم، من فلسطين ومصر وإيطاليا وإيران والولايات المتحدة الأمريكية والمغرب والجزائر وفرنسا وسلطنة عمان.

كما تعرف ليالي الشعر مشاركة عازفات وعازفين مغاربة، في إيقاعات ومقامات موسيقية ترافق الشعراء المشاركين في هذه الليالي التي تحتضنها “قاعة القدس”، في فضاء المعرض الدولي للنشر والكتاب.

ويأتي هذا البرنامج الشعري، الذي يقام بتنسيق مع إدارة المعرض، ضمن انفتاح دار الشعر بتطوان على التظاهرات الثقافية الوطنية الكبرى، وفي مقدمتها المعرض الدولي للنشر والكتاب في الدار البيضاء، باعتباره واحدا من أهم معارض النشر والكتاب في العالم العربي، وأكبرَ تظاهرة ثقافية في المغرب. مثلما تنفتح دار الشعر في هذه المناسبة الثقافية الدولية على لغات وجغرافيات شعرية مترامية الأطراف.

ويشارك في الليلة الأولى حسب ذات البلاغ من “ليالي الشعر”، يوم الإثنين 12 فبراير الجاري، كل من حسن المطروشي من سلطنة عمان وجوسيبي كونطي من إيطاليا، وإدريس بلعطار من المغرب، بينما تسير اللقاء فاطمة الزهراء بنيس من المغرب. ويرافق الشعراء الفنانة يسرى شهواد على القانون وأمينة إسماعيلي على العود.

بينما تقام الليلة الثانية يوم الثلاثاء 13 فبراير، ويشارك فيها بوزيد حرز الله من الجزائر، ومريم حيدري من لبنان، وغاي بنيت من الولايات المتحدة الأمريكية، وأحمد عصيد من المغرب، ويسيرها أحمد الحريشي من المغرب أيضا، بمرافقة سهام المكاوي على البيانو. وتسير الجلسة الثالثة إكرام عبدي من المغرب، ويعزفها جبريل بناني على الكمان، والفنان طارق بنعلي، بمشاركة غياث المدهون من فلسطين، ومحمد بودويك وصفاء السجلماسي الإدريسي وسامح درويش من المغرب.

ويشارك في ليلة الشعر الرابعة والأخيرة سامح محجوب من مصر وجوليان بلان من فرنسا وثريا إقبال من المغرب، ويسير الجلسة إدريس علوش من المغرب أيضا. لتختتم دار الشعر في تطوان مشاركتها في معرض البيضاء على براعة الفنان إلياس الحسيني على الكمان ومصطفى أحكام على الناي.

 

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    أحمد الجيدي says:

    الشعر في زمن(ترمب )غيب الحضور … لا شعر يسمع ولا قول منثور .
    فوزن الشاعر في تتبع الأحداث موطنا …فصفعة القرن كتمت الأنفاس دور.
    الأقصى في قلب العاصفة تستغيث شبابا … فعليهم المعول والأمل سبقا منضور.
    فكم شاعر في الرفوف مهموما بلا أثر… وكم في المعارض تبكي على ميت منشور.
    لا مدح يكفي ولا ذم ينفع إذا قيل نقد… حتى الناقد لم يجد سطرا يدون سطور
    أيها الوطن الكبير في غمرة الحزن تبكي … فرفاث الأطفال والشيوخ وفي المستشفيت قصور
    الطائرات تحصد السكان والمتشرد ممنوع مأوى … في بغداد ودمشق وصنعاءوفلسطين جدور
    شعربلا بندقية تحمي من قنابل جرم … صورة قاتمة في الوطن المكلوم حزنا شعور .