جمعية الأمل التطوانية لرياضة سباق الحمام الزاجل تنهي موسمها 2016 بحفل ختامي رفيع المستوى‎

canal tetouan0 | 2016.12.19 - 6:11 - أخر تحديث : الإثنين 19 ديسمبر 2016 - 6:11 صباحًا
شــارك
جمعية الأمل التطوانية لرياضة سباق الحمام الزاجل تنهي موسمها 2016 بحفل ختامي رفيع المستوى‎

كنال تطوان / الكاتب : منير عبو

 تحت شعار: ” الأمل للحمام الزاجل هدفنا،، لا يُمكن تقييده” هواة “الحمام الزاجل” بمدينة تطوان، في إطار حفل خُصص لتتويج الفائزين بسباقات الزاجل وتقدير جهود الفاعلين والمهتمين بهذه الرياضة ،أقام مكتب جمعية الأمل الرياضية لهواة الحمام الزاجل بتطوان مساء يوم  السبت 18 دجنبر 2016 حفل ختامي رفيع المستوى برسم نهاية الموسم الرياضي 2016-2015 الذي احتضنه المركز العمومي للشباب والرياضة حي طبولة – تطوان، وذلك بحضور شرف هواة محترفين من مختلف الفئات العمرية وأبطال قدامى وبعض ممثلي الجمعيات المهتمة والأعضاء ومحبي ( الولاعة ). حيث وزعت عليهم كؤوس وميداليات وشواهد تقديرية وبعض هدايا رمزية، اعترافا بمنجزاتهم في التظاهرات الرياضية ذات الصلة، المنظمة بمختلف مناطق المغرب، وبوجه خاص حسب برامج الجمعية، إذ تضمن أربع مراحل همت سباقات السرعة ونصف الطويل والطويل (الماراتون)على مدار الموسم الرياضي المنقضي.

وعن رياضة “الحمام الزاجل الحفل كان مناسبة  للحث على تنمية قدراتنا الذاتية، حيث أشاد الأخ طارق المرابط رئيس الجمعية، بعد كلمة شكر وترحاب باسم مسيري الجمعية ألقاها في حق الحضور الكريم، أن هذه الرياضة أصبحت تستهوي شريحة واسعة من مختلف الفئات العمرية وأكثرهم الشباب، لما تخلقه لديهم من ارتباط وحب للبيت والبلد والوطن، وتنقدهم من براثن الآفات الاجتماعية الخطيرة، بما تفرضه عليهم الهواية أي،، ( الولاعة ) من التزام بالاعتناء بهذا الطائر  الذي ورد في القصص والتاريخ كثيراً، واصفاً هذه الهواية بالنبيلة والشريفة، وأنها من التراث الأجداد، وفي سياق ذلك دعا الأخ بلال السعدوني نائب الرئيس جمعية الأمل الرياضية لهواة الزاجل يتطوان إلى بذل المزيد من الجهود من أجل الرقي بهذه الرياضة العريقة والدفع بها نحو الأمام، منوهاً بالسجل الحافل للجمعية في هذا المجال وهدفنا أمل لا يُمكن تقييده، موضحا مدى حرص مكتب الجمعية وكافة أعضاءها على نشر ما يعرف بـ ( الولاعة ) بالحمام الزاجل وطرق تربيته.

وعرف الحفل  قبل تتويج الفائزين بمبادرة نالت استحسان الحاضرين، حيث شهد الحفل تكريم وتقديم شهادة شكر وتقدير للأخ المهدي عيسات عرفانا له بالجميل على دعمه الكبير ومساندته المتواصلة مما أسهم في انجاح مسار الجمعية وتحقيق جل أهدافها طيلة الموسم الرياضي 2016-2015. بالإضافة إلى نخبة من الهواة المحترفين المعروفين على الصعيد الوطني ومنهم الأخ محمد الحجاجي المولوع الكبير بمدينة تفلت، وبعض ممثلي الجمعيات الشمالية المهتمة بهذا النوع الرياضي، عرفانا لهم بالجميل لما يبذلونه من جهد ويقدمونه من خدمات جليلة للارتقاء بهذه الرياضة وكذا ترسيخهم طيلة أوقات حياتهم لثقافة تربية الحمام الزاجل والمحافظة عليه. كما تم تشجيع المسؤولين وجند الخفاء الساهرين من قبل الحضور الكريم على تسيير الرائد والمتواصل للجمعية منذ تأسيس أركانها.

هذا وقد  تم في أعقاب هذا الحفل تتويج الفائزين بسباقات نُظمت خلال الموسم الرياضي 2016-2015 شارك فيها هواة وأبطال  المنتمين لجمعية الأمل الرياضية لهواة الزاجل بتطوان ونالوا شواهد تقديرية، وكؤوس وميداليات وزعت عليهم حسب الرتب للمراحل سباقات الموسم همت السرعة، ونصف الطويل، والطويل الممتاز (الماراتون)، اعترافا بمنجزاتهم، وفي سباق ( ديربي تطوان ) الذي عرف بأشد المنافسين لهذا الموسم، جاء في الترتيب الخمس الأوائل حيث توج في الرتبة الخامسة الأخ عبد اللطيف البقالي، وفي الرتبة الرابعة الأخ العربي الكانون، والرتبة الثالثة الأخ رئيس الجمعية طارق المرابط ،والرتبة الثانية بلال السعدوني، أما الرتبة الأولى بطل الديربي للمتباري اشرف أبحيو .

يشار في اختتام الحفل إلى أن المنظميـن ومسيري جمعية الأمل الرياضية هواة الحمام لزاجل عبروا من جهتهم عن شكرهم لكل من ساهم من قريب أو بعيـد في إنجاح هذا الحدث الرياضي بالحمام الزاجل طيلة الموسم وحفله الختامي المتميز، وعلى الخصوص السيد المهدي عيسات وسادة ممثلي الجمعية الطنجاوية والاخوة ممثلي جمعيات الفاعلة في هذا المجال بتطوان والاخ محمد الحجاجي الحاضر من مدينة تفلت والحضور الكريم، وتحية رياضية للرياضي الأول صاحب الجلالة محمد السادس وفقه الله والسلام.

الكاتب : منير عبو

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين