هذا ما كتبته زوجة الرئيس الأمريكي بعد زيارتها إلى المغرب

canal tetouan0 | 2016.07.02 - 3:36 - أخر تحديث : السبت 2 يوليو 2016 - 3:36 مساءً
شــارك
هذا ما كتبته زوجة الرئيس الأمريكي بعد زيارتها إلى المغرب

كنال تطوان / كشك – لحسن سكور

أكدت السيدة الأولى الأمريكية، ميشيل أوباما، اليوم الجمعة فاتح يوليوز 2016، أن المغرب قطع أشواطا كبيرة في تدريس الفتيات وذلك في مقال رأي حمل توقيعها على موقع شبكة “سي أن أن” الإخبارية الأمريكية، عقب عودتها من زيارة قامت بها للمغرب ضمن جولة قادتها إلى البرتغال وناميبيا.

المقال الذي سردت فيه السيدة أوباما مشاهد من جولتها الأخيرة في إطار حملة لتشجيع تدريس الفتيات، قالت فيه إن المغرب “حقق خطوات كبيرة في مجال التعليم.. الفتيات بالمغرب كلهن تقريبا في المدرسة الابتدائية” مشيرة إلى أن “الولايات المتحدة والمغرب سوف يعملان بشكل وثيق للمساعدة في تعميم المدارس على التراب الوطني”.

وقالت السيدة الأولى الأمريكية، إنه في إطار مبادرة “دع الفتيات يتعلمن” سيتم دعم بناء مساكن مدرسية جديدة “داخليات” للسماح للفتيات في المناطق الجبلية لحضور المدارس التي تقع على مسافة بعيدة من منازلهم”، مشددة على أن “جهود واسعة النطاق مثل هذه ذات أهمية قصوى، سوف تؤثر على حياة الفتيات”.

وكانت ميشيل أوباما قد أكدت خلال لقاء مناقشة مع فتيات قاصرات مغربيات في إطار المبادرة الأمريكية “دعوا الفتيات يتعلمن” التي أطلقت سنة 2015 وتقودها السيدة الأولى للولايات المتحدة، “سنسعى جاهدات باعتبارنا مجموعة من النساء من أجل القضاء على ظاهرة حرمان الفتيات من التعليم والتي يروح ضحيتها 62 مليون فتاة عبر مختلف بقاع العالم”.

إلى ذلك، أعلنت هيئة تحدي الألفية، يوم الثلاثاء الماضي بمراكش، عن استثمار ما يقارب 100 مليون دولار أمريكي لدعم تعليم الفتيات وارساء نموذج جديد للتعليم الثانوي وذلك بشراكة مع الحكومة المغربية.

ويدخل هذا الاستثمار في إطار البرنامج الثاني للتعاون الموقع بين هيئة تحدي الألفية والحكومة المغربية سنة 2015 بغلاف مالي إجمالي يقدر ب450 مليون دولار.

وستخصص الـ100 مليون دولار للنموذج الجديد للتعليم الثانوي، وسيستفيد منها حوالي 100 ألف تلميذ من بينهم 50 ألف من الفتيات، وذلك من خلال أنشطة وبرامج تستجيب بشكل خاص لحاجيات المراهقات المرتبطة بالتعليم.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين