إحالة أعضاء خلية الفنيدق على قاضي التحقيق بملحقة سلا المكلفة بالإرهاب

canal tetouan0 | 2014.12.27 - 5:58 - أخر تحديث : السبت 27 ديسمبر 2014 - 5:58 مساءً
شــارك
إحالة أعضاء خلية الفنيدق على قاضي التحقيق بملحقة سلا المكلفة بالإرهاب

كنال تطوان / الشمال بريس 

أحال الوكيل العام باستئنافية الرباط، أمس (الجمعة)، كل من (معاد.أ) و(مراد.م)، اللذان جرى إيقافهما أخيرا بمدينة الفنيدق للاشتباه في تزعمهما لخلية متخصصة في استقطاب النساء وتجنيدهن في صفوف “داعش”، على قاضي التحقيق بملحقة سلا المكلفة بالإرهاب، من أجل إجراء البحث التفصيلي في التهم الموجهة لهما.

وعلم أن التحقيقات التي أجرتها عناصر الشرطة القضائية التابعة للفرقة الوطنية بالدار البيضاء مع المعنيين بالأمر، كشفت عن ارتباط المتهمين مع مسوؤلين كبار بتنظيم الدولة الإسلامية، وبعض قادته بالمغرب والخارج، وذلك من خلال الوثائق والأشرطة المصورة، التي تم ضبطها ببيت المتهمين بالفنيدق، وأظهرت نواياهم الإرهابية، خاصة أشرطة تظهر التدريبات التي يخضع لها الإرهابيون بسوريا والعراق.

وذكرت مصادر مطلعة، أن المشتبه فيه الأول (معاد.أ)، الذي يعد المتهم الرئيسي في هذه القضية، كان على صلة بطبيب عراقي قيادي في تنظيم الدولة الإسلامية، الذي كان ينسق معه من أجل تجنيد نساء بهدف الزواج من “داعشيين” أو القيام بعمليات انتحارية، في نفس الوقت كان يجري اتصالات مع مواطن آخر تركي، وهو المكلف من قبل تنظيم “داعش” باستقبال النساء المجندات في تركيا ويسهل لهن عملية دخولهن إلى سوريا ثم العراق.

كما أظهرت التحقيقات مع المتهم الثاني المدعو “المراد.م”، الحاصل على دبلوم في الفندقة من معهد يتواجد بالفنيدق، أنه قضى حوالي شهرين بالشارقة، واشتغل بعدة فنادق بها، قبل أن تظهر ميولاته الإرهابية ويربط علاقة مع المتهم الأول وينسقان لتجنيد النساء الراغبات في السفر إلى العراق وسوريا، من أجل القيام بعمليات إرهابية أو الزواج من “داعشيين”.

وكانت مصالح الأمن اعتقلت، منتصف دجنبر الجاري، المتهمين السالفين الذكر بمدينة الفنيدق، فيما تم إيقاف أربع نساء مجندات بكل من مليلية وسبتة وبرشلونة من قبل الأمن الإسباني، كن في المراحل الأخيرة قبل السفر إلى تركيا ومن هناك إلى سوريا والعراق.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين