لقاء تواصلي مع قدماء ثانوية الشريف الإدريسي بتطوان

canal tetouan0 | 2014.05.11 - 10:09 - أخر تحديث : الأحد 11 مايو 2014 - 10:09 مساءً
شــارك
لقاء تواصلي مع قدماء ثانوية الشريف الإدريسي بتطوان

كنال تطوان / الكاتب : نور الدين الجعباق

كان فضاء مؤسسة ثانوية الشريف الإدريسي بتطوان  عشية يوم السبت 10 ماي 2014 ، على موعد مع لقاء تواصلي المنظم من طرف جمعية قدماء ثانوية الشريف الإدريسي ، من إداريين وأساتذة وتلاميذ

حضره السيد النائب الإقليمي رشيد ريان إلى جانب رئيس الجماعة الحضرية بتطوان محمد ادعمار ورئيس جماعة واد لو محمد يملاحي إلى جانب فعاليات جمعوية وإعلامية مهتمة.
واعتبر هذا النشاط الأول لهذه الجمعية التي تأسست خلال الأشهر القليلة.

افتتح اللقاء بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، لتعقبها كلمة افتتاحية لرئيس الجمعية السيد حسن مداش، “أن ميلاد هذه الجمعية كانت لحظة استثنائية في تاريخ هذه الثلة من أبناء هذه المؤسسة إذ رسمت حالة العرفان والوفاء من خلال تسييج علاقة التواصل والترابط بينهم والحنين إلى مساهمة في تأطير التلاميذ وتوجيههم وتحفيزهم، إضافة إلى مسعى أخر للتلاميذ القدامى وهو ربط التواصل بين الماضي والحاضر”.

http://store1.up-00.com/2014-05/1399827761071.jpg

كما عبر الرئيس عن سروره وحبه للحاضرين الذين كانوا تلاميذ الأمس ورجال اليوم و أكد على أهمية هذا اللقاء التواصلي الأول بالمؤسسة مبرزا قيمتها العلمية والتربوية حيث تخرج منها مجموعة من الأطر الكفئة، المتمثلة أساسا في الأسماء التي تتبوء اليوم مكانة متميزة. متطرقا في ذات الآن إلى الأهداف التي تصبو إليها الجمعية وفقا لقانونها الاساسي الذي يهدف الى :

ـ الدعم القانون الأساسي لنظام التربية والتكوين والرفع من جودته

ـ تنشيط المجال الثقافي والتربوي والاجتماعي بالمؤسسة

ـ التعاون مع إدارة المؤسسة وكل الفاعلين بها لمساهمة من رفع نتائجها واشعاعها

ـ دعم أنشطة جمعيات المؤسسة وأنديتها والتنسيق معها .

ـ توطيد العلاقة بين التلاميذ القدامى والجدد ” المتابعين ” من استفادة من تجاربهم وخبراتهم للرقي بمستوى المؤسسة من شتى الجوانب والمساهمة في التنشيط الثقافي والفني والاجتماعي وإعادة الاعتبار إلى مجموعة من الأسماء التي أسدت خدمات جليلة للمؤسسة. خصوصا أنها ستخلد الذكرى الفضية خلال الموسم الدراسي القادم.

ثم تعاقب على الكلمة كل من رئيس الجماعة الحضرية ورئيس بلدية واد لو و ممثل الجهة. الذين قدموا دعمهم لهذا النشاط التربوي .ثم أعطيت الكلمة للسيد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية باعتباره من قدماء تلاميذ هذه الثانوية، حيث قدم شكره للأساتذة الأفاضل الذين تتلمذ على يديهم وان هذا الحضور الهائلة لهذه اللقاء يشرف المؤسسة التي تخرج منها اطر مختلفة ،كما اعتبر هذا اللقاء بمثابة صلة الرحيم التي جمعت بين الأجيال و فرصة للتفكير للموسم الدراسي المقبل ليكون مناسبة للاحتفال بالذكرى 50 سنة على تأسيس الثانوية والتي تعتبر أولى ثانوية التي بنيت بعد الاستقلال بالمدينة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين