مغاربة اسبانيا يستشيطون غضبا على مكتري الشقق بسبب الشروط الجديدة

canal tetouan0 | 2013.12.05 - 7:48 - أخر تحديث : الخميس 5 ديسمبر 2013 - 7:48 مساءً
شــارك
مغاربة اسبانيا يستشيطون غضبا على مكتري الشقق بسبب الشروط الجديدة

كنال تطوان / إسبانيا – عمر الخربوشي

في ظل الأزمة الاسبانية الراهنة والمشاكل التي يعاني منها المهاجرين المغاربة المقيمين بها، تشكل اليوم مشكل آخر، يتجلى في الشروط الجديدة للبيوت والشقق التي يتم كراؤها للجالية، حيث أصبح المستأجرون يشتكون من العدد الكبير للأوراق التي يتم الإدلاء بها لدى صاحب الشقة أوالمنزل المعد للكراء، والتي تتمثل من عقد العمل وأوراق تحديد السعر، الذي يعمل به المكتري والتي تعتبر شبه مستحيلة، بحيث أن أغلب أفراد الجالية لا يتوفرون على عمل قار.
هذا من جهة، ومن جهة أخرى يشتكي البعض من الأسعار التي يفرضها أصحاب الشقق عليهم، وأحيانا يكون ذلك استغلال، وهو الأمر الذي يشبهه بعض المستأجرين بالسرقة.
وفي تصريحات تلقيناها من أفراد مغاربة، اكدوا لنا أن إسبانيا أصبحت بلد المشاكل والضغوطات، مما جعل الكثير يستسلمون للواقع المعاش، ويقررون المغادرة إلى بلدان أخرى، وذلك من أجل البحث عن حياة أفضل.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    karam says:

    spania mab9atchi katwekel lkhobz messab yetkafaw ghir m3a dyalom ki3emlo seba bach ye9antoha be bnadem bach yekhwi leblad

  2. 2
    ماجدة الكداني says:

    من الأحسن يمشيوا نشي دولة أخرى أو يرجعوا نبلادهم حسن لهم من بلاد د بوروقعة

  3. 3
    وائل says:

    ما بقا ما يدار في اسبانيا مكانشي فحال ألمانيا وصافي

  4. 4
    حميد برسلونة says:

    أنا عايش في اسبانيا وكنقول هدشي صحيح لكتبته كنال تطوان
    وحتى ديك الوثيقة لكاينة في الخبر صحيحة
    حاشاكم هنا بنادم مبقا كيسوا بصلة عندهم وكيستخدموا جميل الوسائل المتاحة باش يخفف البشر حيت عايشين في أكبر أزمة في التاريخ ديال اسبانيا والعطة رجعت معاهم مرة الله يعطينا شي طيارة من هذا الأرض وصافي

  5. 5
    تطواني قح says:

    لم أر في حياتي أزمة أقسى من هاته التي تعيشها إسبانيا والمناطق المسيرة عليها اليوم
    والدليل نلاحظه في مدينة سبتة المحتلة غعند شرائك أي بضاعة فإن أكياس البضائع أصبح يؤدى عنها
    3 أكياس بدرهم واحد 10″سنتات”
    طامعين حتى في “الميكا” هاته الأكياس التي نأخذها في أسواقنا مجانا حتى مع وزن نصف الكيلو
    أنظروا إلى أين وصلت أزمة إسبانيا إلى الهاوية