البرلماني محمد العربي أحنين بجماعة أزلا ينتفض‎ !

canal tetouan0 | 2014.01.08 - 9:53 - أخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2014 - 9:53 مساءً
شــارك
البرلماني محمد العربي أحنين بجماعة أزلا ينتفض‎ !

كنال تطوان / الكاتب : علي بلمحجوب

لم تعد ساكنة أزيد من 16 دوارا بجماعة سيدي قاسم (أمسا) بتطوان، تتحمل أكثر مما تحملته من طول انتظارومعاناة، لتزويدها بالكهرباء على غرار باقي مداشر الجهة، مما فوت عليها الفرصة و أثر سلبا ومنذ سنوات، على إيقاع تنمية الجماعة أولا والمنطقة ككل، وهو ما أبرزه تدخل البرلماني محمد العربي أحنين في الجلسة البرلمانية الأخيرة ليوم الثلاثاء 7 يناير المنصرم بقبة البرلمان، في سؤال موجه لوزير الطاقة والمعادن، ولم يخف التفاوت البين الحاصل بين تلاميذ وتلميذات المداشر المجهزة بالكهرباء،وتلاميذ وتلميذات المداشر المحرومة من الربط لحد وضع السؤال، واضاف أنه رغم مجانية تدخل المكتب الوطني للكهرباء تبقى هذه المداشر وفي غياب الربط خارج إيقاع التنمية المتسارع الذي تشهده المنطقة، وعليه يستوجب التدخل العاجل لحل هذه المعضلة وتخليص المداشر المذكورة من الحرمان الذي طالها منذ عقود، وإنصاف ساكنتها التي تحملت هذا الانتظارفي صمت.. حتى تنخرط في الدينامية التي تشهدها المنطقة، بفضل مجموعة من المبادرات الملكية الجديدة الهادفة الى تحسين إطار عيش الساكنة والتخفيف من الاختلالات الترابية وتحفيز التنمية الاقتصادية والسياحية بكل من مدينة تطوان نواحيها..وللإشارة فزاوية سيدي قاسم أو أمسا، هي قرية مغربية شمال المملكة، تنتمي لعمالة تطوان الساحلي وتضم 10495  نسمة حسب إحصاء 2004 .

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين