معهد التمريض ParaSanté الشمال لعلوم الصحة الخاص “IPNSS” بالمضيق يعفي طلبته من 50% من واجبات الدراسة والتكوين

canal tetouan0 | 2020.05.29 - 8:24 - أخر تحديث : الجمعة 29 مايو 2020 - 8:24 مساءً
شــارك
معهد التمريض ParaSanté الشمال لعلوم الصحة الخاص “IPNSS” بالمضيق يعفي طلبته من 50% من واجبات الدراسة والتكوين

كنال تطوان / متابعة 

أعلن معهد ParaSanté الشمال لعلوم الصحة الخاص “IPNSS”، معهد معتمد من طرف الدولة متخصص في المهن التمريضية وتقنيات الصحة بالمضيق، تدابير تهم واجبات الدراسة والتكوين بالنسبة للطالبات والطلبة الذين يتابعون دراستهم وتكوينهم بالمعهد، وذلك أخذا بعين الاعتبار للضروف المادية الصعبة التي يعيشها عدد من الأسر وأولياء الامور نتيجة لتداعيات الجائحة، وتتمثل هذه التدابير في:

1– إعفاء الطالبات والطلبة المستفيذين من خدمات النقل Transport من أداء الواجبات المالية المرتبطة بذلك عن الفترة الممتدة بين 16 مارس 2020 و31 يوليوز 2020.

2– منح تخفيض بنسبة 50% من واجبات الدراسة والتكوين بالنسبة لطالبات وطلبة المعهد عن الفترة الممتدة بين 16 مارس 2020 و31 يوليوز 2020.

وبالنسبة للطالبات والطلبة الذين سبق لهم آداء واجبات الدراسة والتكوين بالنسبة للسنة الدراسية كاملة (أي الأداء السنوي)، سيتم خصم نسبة 50% من المبلغ، عن الفترة المذكورة، من الواجبات الدراسية بالنسبة للموسم الدراسي المقبل: 2021/2020.

أما بخصوص الطالبات والطلبة الذين يتابعون دراستهم بمستوى السنة الثالثة والأخيرة من التكوين، أي سنة التخرج، فبإمكانهم استعادة نسبة 50% من المبلغ المستحق عن نفس الفترة المشار إليها.

ودائما في إطار مبادراتها الإجتماعية ودعما للأسر المتضررة من تداعيات جائحة كورونا، أعلنت إدارة المؤسسة عن نيتها تخصيص تخفيضات بنسب مهمة عن الواجبات الشهرية أو السنوية للدراسة والتكوين، وذلك ابتداء من الموسم الدراسي المقبل: 2021/2020، وتهم هذه التخفيضات الشعب والتخصصات التالية:

• شعبة ممرض متعدد الاختصاصات.
• شعبة مروض طبي.
• شعبة ممرض مساعد.
• شعبة مساعد معالج.

وفيما يتعلق بتجربة التكوين والدراسة عن بعد، فقد بادرت المؤسسة، ومنذ إعلان وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي عن وقف الدراسة الحضورية وتعويضها بالتكون والدراسة عن بعد، بتعبئة جميع مواردها البشرية والمادية للإنخراط بكل إيجابية وفعالية لإنجاح هذه التجربة الإستثنائية، حيث تم وضع خطة عمل وبرنامج عمل يتلاءم مع عملية التكوين عن بعد ويضمن الإستمرارية البيداغوجية، فقامت في البداية بحملة للتوعية والتحسيس للطالبات والطلبة وكذا أسرهم وأوليائهم بأهمية متابعة التكوين عن بعد وضرورة الإلتزام بالحجر الصحي وجميع الإجراءات الإحترازية التي أقرتها الحكومة لوقف العدوى وانتشار فيروس Covid-19، ثم بدأت عملية المواكبة الشاملة لتمكين طالبات وطلبة المعهد من مواصلة تكوينهم عن بعد في أحسن الضروف باستعمال مختلف الوسائل التكنولوجية وتقنيات التواصل المتاحة، كما استمرت أيضا عملية التأطير عن بعد لطالبات وطلبة السنة الثالثة والأخيرة من التكون، المقبلين على التخرج هذا الموسم، من أجل إعداد الأعمال الفردية لنهاية التكوين (أي بحث نهاية التكوين) بتأطير ومواكبة شبه يومية من طرف أساتذة المعهد وأطر تابعة لوزارة الصحة تحت إشراف لجنة مختصة.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين