الطالبي العلمي : القصر الكبير و القصر الصغير والجبهة ومدن أخرى بالشمال لم تنل حظها من التنمية

najoua taheri | 2019.11.16 - 11:48 - أخر تحديث : السبت 16 نوفمبر 2019 - 11:48 مساءً
شــارك
الطالبي العلمي : القصر الكبير و القصر الصغير والجبهة ومدن أخرى بالشمال لم تنل حظها من التنمية

كنال تطوان / العمق – محمد عادل التاطو

قال، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، رشيد الطالبي العلمي،  في لقاء لحزبه بمدينة القصر الكبير، إن  الأخيرة “لم تأخذ حظها من التنمية في جهة طنجة تطوان الحسيمة، إلى جانب مدن العرائش والقصر الصغير وقصر المجاز وتارجيست والجبهة التي اعتبرها مدنا لكن بدون مقومات المدينة، مشيرا إلى أن برنامج “100 يوم 100 مدينة” يستهدف المدن الصغيرة والمتوسطة التي تفوق ساكنتها 50 ألف نسمة.

وأضاف العلمي أن المدن الكبرى بجهة الشمال قد نالت نصيبها من التنمية، وعلى رأسها طنجة وتطوان والحسيمة، ثم في الدرجة الثانية مدن المضيق والفنيدق ومرتيل، مشيرا إلى أن حزبه يريد تسجيل القصر الكبير ضمن المدن المتطورة في المغرب خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأشار الوزير السابق إلى أن هذا اللقاء “يبتغي الاستماع إلى المواطنين بخصوص مشاكل مدينتهم، وفق مقاربة جديدة تنطلق من المجتمع، حيث سيتم تقديم الإشكاليات والأوليات والمقترحات التي سيقترحها المشاركون، ضمن برنامج سيتبناه الحزب ويدافع عنه”، وفق تعبيره.

من جانبه، قال حسن الحسناوي، المنسق المحلي للحزب ونائب رئيس بلدية القصر الكبير، إن “مدينة القصر الكبير التي تضم 160 ألف نسمة، لا توجد فيها أي وحدة صناعية، مشيرا إلى أن الوضع الاقتصادي بالمدينة هو أحد الأسباب التي تدفع شباب المنطقة إلى الهجرة السرية”.

وأشار المتحدث إلى أن القصر الكبير “هي أول مدينة في جهة الشمال تستقبل برنامج “مائة يوم مائة مدينة””، مطالبا بإحداث مناطق صناعية كمثيلاتها بمدن الشمال، مشددا على أن الصحة بالإقليم تعرف نقصا حادا في الموارد البشرية، على حد قوله.

عبد الله أبو عوض، منسق ورشات برنامج “مائة يوم مائة مدينة” بالقصر الكبير، أوضح في كلمته، أن حزب الأحرار حمل على عاتقه إعادة روح السياسة للشباب وإعادة الاعتبار للممارسة السياسية بهذا البلد، مشيرا إلى أن طموحه هو أن يكون الأحرار “ورقة الصلح بين المغاربة والسياسة”.

ويأتي لقاء حزب التجمع الوطني للأحرار بمدينة القصر الكبير، في إطار البرنامج الذي أعلنه سابقا “مائة يوم مائة مدينة”، وذلك تزامنا مع لقاءين في مدينتي قصبة تادلة وآسفي، بعدما كان البرنامج قد حط الرحال سابقا بمدن دمنات وأزيلال وبيوكرى، حيث بقول  الحزب “يسعى إلى تشخيص المشاكل والتحديات التي تعيشها المدن الصغيرة والمتوسطة”.

اللقاء عرف مشاركة ممثلين عن هيئات شبابية ومهنية محلية، ونشطاء بالمجتمع المدني، حيث انقسموا إلى ورشات قدم خلالها المشاركون تشخيصهم للمشاكل التي تواجهها مدينة القصر الكبير وضواحيها، واقتراحاتهم بخصوص المجالات ذات الأولية التي تتطلب معالجتها مستقبلا.

وعرف اللقاء حضور المنسق الجهوي للحزب رشيد الطالب العلمي، إلى جانب عضوي المكتب السياسي عمر مورو، رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة طنجة تطوان الحسيمة، ومصطفى البكوري رئيس فريق الأحرار بمجلس المستشارين، إضافة إلى المنسقين الإقليميين للحزب بجهة الشمال.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    Jar med says:

    جميع الجماعات تتوفر على مخطط التنمية المحلية (بين سنة 2009-2015)وعلى برنامج العمل (2015-2021)يحتوي على جميع الاكراهات وايجابية وطموحات لكل جماعة ترابية ما على الدولة الا تمويل المشاريع المقترحة وتحقيق طموحات الشباب لذا نطلب من الاحزاب والنقابات الا الابتعاد عن الكذب والنفاق وتعبيد الطريق ل٢٠٢١

  2. 2
    مغربي says:

    كل ماقاله رئيس حزب التجمع الوطني للأشرار هو عبارة عن دعاية لحزبه بهده المدن الصغيرة أو المتوسطة وهو نهج ترويجيا وتهيئا لحملته الإنتخابية أما يقوله فهو كذب في كذب ألم يكن وزيرا للشباب والرياضة؟ لماذا لم يقم حينئذ بإنشاء دور الشباب ومرافق رياضية وملاعب وغيرها وحتى ملعب تطوان الذي أعطى عاهل البلاد إنطلاقته رفض رفضا تاما إكماله أو بدايته وقال لنا مشاريع أهم من ملعب تطوان ولم يفعل شيئا لا مشاريع ولاملعب، مجرد كلام في كلام منذ أن دخل السياسة والحكومة وهو يهلوس ولم يفعل شيئا واحد يذكر، سكان تطوان يعرفونه جيدا، فلهذا حول البوصلة إتحاه هاته المدن عسى أن يلقى من يؤيده ليعود إل الحكومة.

  3. 3
    mowatin maghribi says:

    daba kikdab 3la nas 3aw tani bach ysta3ad al intikhabat