منع الاحتفالات بعيد المولد النبوي بتطوان

canal tetouan0 | 2019.11.10 - 1:58 - أخر تحديث : الأحد 10 نوفمبر 2019 - 1:58 مساءً
شــارك
منع الاحتفالات بعيد المولد النبوي بتطوان

كنال تطوان / اليوم24 – متابعة 

الكاتب : أيوب الخياطي

وجد سكان المدينة العتيقة بتطوان، أمس السبت، أنفسهم محاصرين من طرف القوات العمومية بعد منعهم من إحياء الاحتفالات بالعيد النبوي الشريف في عدد من أحياء والشوارع.

ورفع المشاركون شعار “هادي حملة نبوية.. ماشي وقفة احتجاجية” كتعبير عن المنع الذي طالهم من قبل السلطات المحلية، حيث كان من المفترض أن تنطلق مسيرة الاحتفالات التي دعت إليها الساكنة من مسجد للافريجة بالسويقة نحو عدد من الأحياء المتواجدة في المدينة العتيقة.

وأوضحت المعطيات المتوفرة أن السلطات المحلية اتخذت قرار المنع بسبب عدم توصلها بإشعار مسبق من طرف أي جهة يفيد تنظيم مسيرة للاحتفال بالعيد النبوي.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 1
    تطواني says:

    أهل العلم: أن الاحتفال بالموالد بدعة، لا شك في ذلك؛ لأن الرسول(صلعم) وهو أنصح الناس وأعلمهم بشرع الله، وهو المبلغ عن الله لم يحتفل بالمولد مولده(صلعم) ولا أصحابه، لا خلفاؤه الراشدون ولا غيرهم، فلو كان حقاً وخيراً وسنة لبادروا إليه ولما تركه النبي(صلعم) ولعلمه أمته وفعله بنفسه.

    • 2
      متابع. says:

      بدعة حسنة، مثل السبحة لم يثبت أن الرسول الكريم سبح الله وفي يده سبحة، وأيضا قراءة القران من المصحف لم يثبت عنه كدالك، هدا الاحتفال حبا فيه وفرحا به، وصح عنه أنه كان يصوم يوم الإثنين والخميس وحين سئل قال الاثنين يوم ولدت فيه.
      وفي الختام لا باس من الفرح والابتهاج والسرور وكيف الله وهو الدي أرسله ربه ليخرج البشرية من الظلمات الى النور.