ازيد من 97 الف هكتار لمختلف المزروعات في الموسم الفلاحي الجديد باقليم تطوان

canal tetouan0 | 2013.09.18 - 10:19 - أخر تحديث : الأربعاء 1 أكتوبر 2014 - 10:49 مساءً
شــارك
ازيد من 97 الف هكتار لمختلف المزروعات في الموسم الفلاحي الجديد باقليم تطوان

كنال تطوان + / الكاتب : جواد الكلخة

افادت المديرية الاقليمية لوزارة الفلاحة اليوم الثلاثاء انه تم  تخصيص ازيد من 97 الف هكتارا لمختلف المزروعات برسم الموسم الفلاحي الجديد على مستوى اقليم تطوان.

  واوضح المدير الاقليمي لوزارة الفلاحة السيد نبيل منتصر ،في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء اليوم الثلاثاء ،ان برنامج المزروعات برسم الموسم الفلاحي الجديد على مستوى اقليم تطوان يتضمن 32 الف هكتارا من مساحة الحبوب الخريفية و33 الف هكتارا من مساحة الحبوب الربيعية و10 الف هكتارا من مساحة القطاني و6400 هكتارا من مساحة الكلأ و5500 هكتارا من مساحة الخضروات و6350 هكتارا من مساحة الاشجار المثمرة ،منها 5700 هكتارا من اشجار الزيتون ،و650 هكتارا من انواع زراعية اخرى .

  واشارالسيد نبيل منتصر  الى ان من بين أهم التدابير والإجراءات التي اتخذتها المديرية الاقليمية لوزارة الفلاحة تزويد 6 نقط البيع بعوامل الانتاج (البدور والاسمدة) بكل من الملاليين وجبل الحبيب وواد لاو وبني حسان وبن قريش ،والقيام بحملات تحسيسية حول الحرث المبكر واستعمال المكننة الملائمة واستعمال عوامل الانتاج .

  كما تم التحسيس بأهمية البرامج المدعمة التي تهم عملية التشجير في اطار مخطط المغرب الاخضر والاعانات الموضوعة رهن اشارة الفلاحين لزرع الاشجار المثمرة والسقي بالتنقيط واستعمال الآليات الفلاحية والمواكبة التقنية والعلمية  للرفع من حجم الانتاج والمردودية وتمكين الفلاحين من تجاوز المعيقات الظرفية .

 وابرز ذات المصدر ان المديرية الاقليمية تتوقع ان تعرف المنطقة موسما فلاحيا  متميزا بفعل التساقطات المطرية التي عرفتها مع بداية شهر شتنبر والتي ستزيد من اهتمام الفلاحين بالزراعات الخريفية والرفع من مخزون المنطقة من مياه السقي وتنشيط الفلاحة البورية التي تعتمد بالاساس على مياه الامطار .

 وبخصوص الموسم الفلاحي المنتهي ،اكد ذات المصدر ،ان الموسم عرف تساقطات مطرية “مهمة ” بلغت 780 ملم ،كانت لها آثار ايجابية على المزروعات الخريفية والربيعية على حد سواء ،رغم انه تم تسجيل كمية مهمة من التساقطات المطرية في آخر الموسم مع انطلاق فترة الحصاد التي كان لها أثر سلبي خصوصا على جودة الحبوب .

 واشار الى ان انتاج الحبوب (الخريفية والربيعية ) بلغ عامة نحو 450 ألف قنطارا على مساحة 35 الف هكتارا ،أي ما يعادل 13 قنطارا في الهكتار ، فيما بلغ انتاج القطاني نحو 35 ألف و300 قنطارا على مساحة تقدر بنحو 5600 هكتارا وهو ما يعادل 6 قنطار في الهكتار ،وبلغ انتاج الكلأ ازيد من 465 ألف طنا على مساحة 6500 هكتار .

  أما إنتاج الخضروات فقد بلغ ،حسب المصدر ، 83 ألف طن على مساحة 5560 هكتارا ،منها 570 هكتارا من البصل و470 هكتارا من البطاطس و310 هكتارا من الطماطم و180 هكتارا من الفول و110 هكتارا من القرع و100 هكتارا من البطيخ .

 وقد تم تزويد الفلاحين بعوامل الإنتاج المختلفة منها 4000 قنطارا من البذور المختارة عبر ستة نقط البيع باقليم تطوان و34 ألف قنطار من الاسمدة المختلفة ،خاصة الفوسفاط الثناني.

جواد الكلخة 

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين