بالفيديو: شاب ريفي يبهر والي جهة طنجة تطوان الحسيمة

canal tetouan0 | 2017.04.02 - 4:35 - أخر تحديث : الأحد 2 أبريل 2017 - 4:35 مساءً
شــارك
بالفيديو: شاب ريفي يبهر والي جهة طنجة تطوان الحسيمة
شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين

  1. 2
    محمد رضا says:

    الله يعطيك الصحة، هذا هو النموذج الذي يريده المجتمع المغاربي،
    والمطالب التي تكلم عنها وهناك مطالب أخرى نسي ذكرها هي مطالب حقيقية يجب التعجيل بها على جميع التراب الوطني.

  2. 3
    اخى says:

    شكرا اخى هده المطالب فى الشمال كله

  3. 4
    غير معروف says:

    الوالي اليعقوبي كيعرف غي الرنبوانات و المناطق الخضراء و التهديم يعني شيحاجة لي كيتطلبة التفويا د الاراضي بالعامية الي فيها العطيطة

  4. 5
    مغربي says:

    الصراحة تزعج الوالي حقيقة .

  5. 6
    غير معروف says:

    ALA TANTABEH YASAYEDE .HADA GANEB MEN MATALEBENA WAMENA LMETA9 LLADE YA7KOMO L3AlA3ATO BAYNANA WABAYNAKOM WANATLOBO LLAHA AN YAKONA LANA ASSABBRO MA3AKOM.

  6. 7
    غير معروف says:

    WASMA3O YABARLAMANIO LMENT9A,HAL LAKOM WOGOD,AW LA 9ODRATA LAKOM ALA LKALAM.

  7. 8
    بنمحمد says:

    متى كان أمثال هذا المسؤول ينصت لمطالب و اقتراحات الغير، عجبه و أنانيته تجعلانه يعتقد ألا أفكار وجيهة يمكن ل”أحد غيره!!” أن يحملها، لذلك فهو لا يحتمل وجود أطر كفأة ذات مصداقية و عزة نفس تحيط به، فإن هي وجدت بذل كل مساعيه لإبعادها ظلما و تعسفا أو تجاوزها إلى من هم في الدرجات الدنيا و يشترط بالإضافة لذلك المنبطحين و المتملقين، غايته في ذلك أن تنسب كل المشاريع له”لطف الله به”لا لأحد غيره، و النتيجة مشاريع جلها تفتقر للجودة و تبذير للمال العام غير مبرر و إزالة لبنيات و تجهيزات حديثة و استبدالها بأخرى و كأننا في بلد غني ،كل هذا دون أدنى احترام لمساطر الصفقات العمومية، مثل هذا المسؤول الذي تم استقدامه لن يعول عليه في تلبية المطالب الاجتماعية و الشعبية، لسبب بسيط هو أن فترة مزاولته لمسؤوليته في المنطقة و التي شهدت صرف الملايير لم تغير من حال الفئات المحرومة التي ازدادت هشاشتها فمن ينكر أن سكان بادية الجهة والأحياء الهامشية للمدن تعيش البؤس و الحرمان و تعيش الفقر المدقع ولا تجد ماتقتات به و تستر به أجساد أطفالها الصغار!!؟؟، إذن ما نشاهده من تلميع للواجهات الرئيسية و المحاور الطرقية هو فقط لذر الرماد في العيون و للتستر على دور هذا المسؤول الأساسي المتمثل في خدمة مشاريع أولياء نعمته،فما كان لله دام و اتصل و ماكان لغير الله انفصل و انقطع.!!

  8. 10
    غير معروف says:

    Achkon tsawa9lk abni .bat tghayat w9ayal tghayat .rada ysardolo lmakhzan ylas9olo man da3ich