تحفيز عمال النظافة معنويا و ماديا للقيام بواجبهم خلال أيام عيد الأضحى بتطوان

canal tetouan0 | 2016.09.02 - 1:22 - أخر تحديث : الجمعة 2 سبتمبر 2016 - 1:37 مساءً
شــارك
تحفيز عمال النظافة معنويا و ماديا للقيام بواجبهم خلال أيام عيد الأضحى بتطوان

كنال تطوان / عبد المالك الحطري

أكد  نائب رئيس جماعة تطوان المكلف بملف  التدبير المفوض السيد حميد الدامون على ضرورة تحفيز عمال النظافة معنويا وماديا وكذا سلوكيا  من اجل تسهيل مأموريتهم في النهوض بمهامهم في احسن الظروف  خلال أيام عيد الأضحي، خصوصا و انهم لا ينعمون بالراحة  نظرا للمسؤولية الملقاة على عاتقهم خلال هذه المناسبة ، مضيفا في اجتماع عقده صباح يوم الأربعاء 31 غشت 2016  مع مسؤولي الشركتين المفوض لهما بتدبير قطاع النظافة ( سيطا البيضا ،ميكومار) ،بحضور رئيس قسم البيئة و التدبير المفوض  السيد احمد إمغنوجن إضافة إلى بعض المسؤولين بالقسم المذكور ،(مضيفا)أن هاته الفئة تجد نفسها في موضع صعب بحكم المجهودات الإضافية التي تبذلها في ما يخص تنظيف الفضاءات و جمع النفايات المنزلية  التي تعرف تكاثرا ملحوظا في مثل هاته المناسبة  ،  مشيرا ان هناك العديد من الإكراهات تطرح  خلال  أيام عيد الأضحى مما يفرض على الشركتين المعنيتين  التعامل معها بكل مسؤولية  حفاظا على الوضع البيئي  للمدينة و كذا صحة المواطنين مذكرا بالمجهودات و التدابير التي اتخذتها الجماعة  في ما  يخص تأهيل المفرغ العمومي و توفير كل الإمكانيات لجعله يستجيب لمثل هذه الإكراهات المطروحة  .

كما دعا خلال هذا الإجتماع  كافة المواطنين للحفاظ على بيئتهم من خلال وضع  مخلفات العيد في أكياس بلاستيكية  ستخصص لهم لهذا الغرض وذلك   لتسهيل مهام عمال النظافة ،مهيبا  بكافة المصالح المعنية إلى التنسيق في ما بينها لضمان أجواء و ظروف ملائمة لهاته المناسبة  الدينية ..

مسؤولو الشركتين المفوض لهما تدبير قطاع النظافة أشاروا  في كلمتهم أن  كافة الترتيبات  اتخذت و بشكل مبكر تفاديا لأي طارىء  قد يحدث ،  و ذلك من خلال وضع برامج محددة تروم توفير أليات و شاحنات إضافية  لجمع النفايات  ، مؤكدين على الاهتمام الذي يحظى به عمال النظافة خاصة في مثل هاته المناسبات ،نظرا للمجهودات  الجبارة التي يقومون بها، منوهين  بالتأهيل الذي خضع له المطرح العمومي  من طرف الجماعة الحضرية الشيء الذي سيساهم في تسهيل  عملية الإفراغ انسجاما مع الفترة  الزمنية المحددة لذلك  .

رئيس قسم البيئة و التدبير المفوض اشار بدوره إلى بعض الصعوبات التي غالبا ما تطرح خلال هذه المناسبة من قبيل صعوبة الولوج إلى بعض الاماكن و الاحياء  ،و كذا بعض العراقيل التقنية ،و ان هذا الإجتماع يقول إمغنوجن ، فرصة للجميع من أجل طرح كل الإشكاليات ، لإيجاد حلول لها  حتى تتم عملية جمع النفايات و نقلها  في ظروف جيدة .مذكرا بالمجهودات التي تقوم بها الجماعة من اجل ان تمر هاته المناسبة في أجواء سليمة .

هذا  وستواصل هاته اللقاءات بعقد اجتماع اخر مع ممثلي  السلطة المحلية من اجل اتخاذ مزيد من التدابير،لحماية البيئة  و المساهمة في  نظافة المدينة  .

عبد المالك الحطري     

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين