ندوة علمية بتطوان من تنظيم المجلس العلمي المحلي

canal tetouan0 | 2016.07.28 - 12:38 - أخر تحديث : الخميس 28 يوليو 2016 - 2:05 مساءً
شــارك
ندوة علمية بتطوان من تنظيم المجلس العلمي المحلي

كنال تطوان / ج ح – اعداد : حسين استيتو

اكد الدكتور يوسف حنانة عضو المجلس العلمي المحلي بتطوان خلال الندوة العلمية التي نظمها المجلس العلمي المحلي بتطوان مساء يوم الثلاثاء 26 يوليوز الجاري بمناسبة احتفاءه بالذكرى السابعة لاعتلاء صاحب الجلالة عرش اسلافه الميامين ’ ان ما يميز هدا البلد عن سائر البلدان الاسلامية كونه يتميز بصفتين اساسيتين  وهما اللحمة التي تشد المغاربة ببعضهم البعض , اولاها  وحدة المذهب فالمغرب يضيف المتدخل هو البلد الوحيد الذي يتميز بوحدته العقدية والفقهية والسنية في الوقت الذي نجد سائر البلدان الاسلامية بها طوائف وفرق تتصارع فيما بينها . ثانيا البيعة وامارة المؤمنين يقول المتدخل ان فقه السياسة الشرعية مطبق في هدا البلد وفق ما درج عليه الصحابة الكرام مند ابي بكر الصديق والخلفاء الراشدين الى ان ورث المغرب هده الخصلة الحميدة في مبايعة السلاطين من اجل تدبير امورهم السياسية والاجتماعية والجهادية والدنيوية والدينية مؤدا ان اختيار خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم تمت مباشرة بعد وفاته وقبل ان يوارى التراب وهدا درس للمسلمين يضيف الدكتور يوسف حنانة ان اولى الاولويات هي الامامة العظمى , ومن شدة وقيمة هدا المبحث جعله اهل السنة والجماعة مندرجا داخل العقائدي وليس في فقه السياسة مبرزا ان تاريخ المغرب عند تصفحه نجد ان المغاربة تشبتوا بالبيعة والشرعية وامارة المؤمنين قبل الموحدين وامتد الى امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس , فالصفة التي ينعت بها تنصرف الى تدبير الشؤون الدينية لهده الامة وتدبير قائم على توحيد هدا البلد وتجنب الفتنة الدينية التي ميزت بعض الدول الاسلامية مختتما كلمته بان انعدام الامن الروحي في الدول الاسلامية هو مصدر هده الخلافات والدماء التي تسال بينهم .

وقد شهدت هده الندوة العلمية مشاركة رئيس المجلس العلمي المحلي بتطوان الدكتور عبدالغفور الناصر والدكتور جعفر ابن الحاج السلمي والدكتور البشير الريسوني والقاء مداخلات بالمناسبة كلها تنصب على نظام البيعة التي يتميز به المغرب مند ان وطأة رجل المولى ادريس الاول ارض المغرب , كما عبروا عن التحام الشعب المغربي بالعرش العلوي المجيد مند ثلاثينيات القرن الماضي واستحضار دلك الرباط الوثيق بين الشعب والعرش من استكمال المسيرة التنموية واسترجاع شبر من ارضه الطاهرة كما ان الندوة العمية ادانت العمل الرهابي الدي تعرضت له احدى الكنائس بدولة فرنسا ونسب هدا العمل الى الاسلام والاسلام براء منه ’ كما قدمت الاستادة حسناء داوود قصيدة شعرية بالمناسبة .

وقد مثل جماعة تطوان في هده الندوة العلمية احتفاء بالذكرى السابعة عشرة لاعتلاء صاحب الجلالة عرش اسلافه الميامين كل من عضوي المجلس الجماعي المستشارين يوسف بلقات وسعيد مسلم , كما شهدت هده الامسية العلمية فقرة تسليم الجوائز  على المتفوقين في حفظ القران الكريم ودروس محو الامية وتقديم عرض خاص بالمرشدات والواعظات بالمجلس العلمي بتطوان .

اعداد : حسين استيتو

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين