الوزير الداودي ضيفا على المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بتطوان‎

canal tetouan0 | 2015.05.14 - 3:31 - أخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 3:31 صباحًا
شــارك
الوزير الداودي ضيفا على المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بتطوان‎

كنال تطوان / متابعة

نظمت منظمة التجديد الطلابي فرع تطوان صبيحة اليوم الأربعاء 13 ماي 2015 محاضرة بعنوان ” المهندس المغربي بين التكوين والتشغيل” بالمدرسة العليا للعلوم التطبيقية، أطارها وزير التعليم العالي السيد لحسن الداودي.

عرفت المحاضرة حضور رئيس الجماعة الحضارية لتطوان السيد محمد ادعمار، ورئيس جامعة عبد المالك السعدي السيد حذيفة أمزيان، ومدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية السيد كامل الدين القادري.

وقد سبقت المحاضرة مجموعة من الكلماتحيث أعرب فيها كل من رئيس الجامعة ومدير المؤسسة عن الترحيب بالوزير والتنويه بأهمية هذا الموضوع وبسط عدد من الإشكالات التي يعانيها منها مجال الهندسة من حيث التكوين والتشغيل. وفي كلمة لجنة المعاهد للمنظمة التجديد الطلابي تم التعريف بالأنشطة الوطنية التي تهم طلبة المعاهد واهتمامها بالطالب المهندس حيث تم إحداث قطب خاص بالمهندسين إلى جانب المسييرين والأطباء.

بدأ السيد الحسن الداودي المحاضرة بذكر مزايا المهندس الناجح والذي تجتمع فيه صفات المبادرة والثقة في النفس والانضباط، حيث أكد أنه على المهندس أن يبادر لإنشاء مقاولة بدل انتظار التشغيل في الدولة.

وتعرض السيد الوزير لمجموعة من التحديات التي يواجهها تكوين المهندسين أبرزها قلة التخصصات التي تتوفر عليها المدارس الوطنية للهندسة وتحدي الجودة.حيث عمدت الوزارة إلى إحداث منح للتكوين تخصصات مختلفة خارج البلاد، وأشار إلى أن الوزارة لم تستقبل بعد أي ملف طلب للاستفادة من هذه المنح. كما ركز على دور اللغة الإنجليزية في التكوين إلى جانب مهارات التواصل.

وفي الختام تم فتح باب المداخلات التي عرفت تنوع في الطرح من طرف مختلف طلاب جامعة عبد المالك السعدي الذين حرصوا على الحضور وطرح إشكالاتهم للوزير، التي تفاعل معها بإيجابية وأنه رهن إشارة جميع الهيئات والمؤسسات وأن مصلحة الطالب هي الأولى والأساس.

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين