الاتحاد الوطني للقوات الشعبية في تطوان ينبعث من رماده

canal tetouan0 | 2015.01.14 - 6:26 - أخر تحديث : الأربعاء 14 يناير 2015 - 6:26 مساءً
شــارك
الاتحاد الوطني للقوات الشعبية في تطوان ينبعث من رماده

كنال تطوان / طنةانتر – متابعة 

على إثر الاجتماع المنعقد بمدينة تطوان بين بعض القياديين في حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية مع بعض الرموز التاريخية للحزب بالمدينة، مثل أحمد المرابط وعبد السلام عزوز وممثلي بعض المركزيات النقابية، تم عرض مسودة بيان الحزب، والتي تم عرضها على المناضلين والمناضلات بجهة الشمال بغية تفعيلها كخارطة طريق جديدة.

وهذه أبرز مضامين البيان المذكور:

أولا: خلق نظرة جديدة معتمدة على القوة التاريخية والرمزية للحزب كأول حزب أسس بعد مغرب الاستقلال من خلال اعتماد رؤية واضحة تهدف الى التغييرالجذري للأوضاع الفاسدة.

ثانيا: يعلن البيان ويؤكد عن اقتناع كافة أعضائه القدامى والجدد على مواصلة العمل الوازن وفق مقررات الحزب وخطه السياسي الواضح من أجل الوصول الى دولة المؤسسات والعدالة الاجتماعية.

ثالثا: يعتبر حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية أن جميع الدساتير المغربية كانت مسكونة بالهاجس الأمني مما أطلق العنان لمسلسل التزوير، مما شكل ضربة في الصميم للعمل السياسي وخلق كائنات سياسية قتلت الحياة السياسية.

رابعا: شجب الانحراف الذي مس التمثيلية النيابية عن أهدافها حيث أصبحت المؤسسات التمثيلية ساحة للارتزاق والعيش على ريعها، الأمر الذي أفرز تنظيمات سياسوية يطبعها وجود تطاحنات خطيرة بين أعضائها حول مكاسب شخصية ضيقة.

وفي الختام شدد البيان على أن المغرب بحاجة الى ثورة عقلانية نظيفة حقيقية لتحرير البلاد من قبضة الفساد والمفسدين الذين سيقودون الوطن كاملا نحو الهاوية بسبب أنانيتهم وانتهازيتهم.

 

شــارك
 

عبر عن رأيك بسهولة على قناتكم الأولى

الاسم (مطلوب)

ضع تعليقك على القناة الاخبارية كنال تطوان وإحترم القوانين