- كنال تطوان – القناة الأولى للأخبار بولاية تطوان - https://canaltetouan.com -

ماركا: تحضير “تيفو” للريال من قبل المغاربة دليل على حبهم الكبير للملكي‎

احتلت رحلة ريال مدريد نحو المغرب من أجل المشاركة في كأس العالم عناوين الصحف الإسبانية، التي عكست مخاوفها من سوء الأحوال الجوية التي تشهدها المملكة، ومن تأثير أرضية الملاعب على مستوى النادي الملكي، خاصة بعد الفضيحة التي حلت بمركب الأمير مولاي عبد الله إثر تهاطل كميات مهمة من الأمطار كشفت سوء نوعية العشب المستخدم في ملعب العاصمة.

الصحافة الإسبانية أيضا علقت على الشق التنظيمي بالمنافسة، حيث وصفت التظاهرة بـ”الهاوية” ولا تتوفر على أدنى شروط الإحتراف، كما ذكرت أن مثل هذه المحافل والتي تستقطب أندية كبرى ووفود مهمة من مناطق متفرقة بالعالم عليها أن تكون متكاملة من كل الجهات، وتحاول تقديم الراحة للمشاركين سواء فيما يتعلق بالتنقل والإقامة أو جاهزية أماكن التداريب والملاعب.

وكشف ذات المصدر أن النادي الملكي وبصفته أهم مشارك في هذه المنافسة فعلى المغرب أن يقدم له إهتماما خاصا، مشيرة أن أولى الإعتبارات هي برمجة مبارياته بملاعب تتوفر على كل المواصفات المتفق عليها من طرف الإتحاد الدولي لكرة القدم في إشارة إلى أن نادي عريق مثل “المرينغي” لا يسمح له تاريخه بخوض مباراة رسمية في ملعب مثل الذي لعب فيه ربع النهاية، في اشارة لمركب الأمير مولاي عبد الله.

وأفادت نفس الصحيفة أنه رغم المشاكل الكثيرة التي تعاني منها الدورة الأخيرة من كأس العالم للأندية إلا أن الشعبية الكبيرة والإهتمام الجماهيري من المغاربة تجاه بطل أوروبا يعد مكسبا حقيقيا، حيث أشاد المنبر الإعلامي الإسباني بخطوة جمعية “بينيا كازا مدريديستا” المساندة للريال، تحضيرها لـ”تفو” يكشف عن مدى إعتزازها بضيفها الإسباني.

وكانت الجمعية المغربية المشجعة للـ “مرينغي” قد انتهت من تحضير لوحات فنية ستعرضها على المدرجات خلال نصف نهائي المنافسة، للكشف عن فخرها بزيارة النادي الملكي إلى أراضيهم، وتعبيرها عن تشجيعها الدائم ومساندتهم لبطل أوروبا في هذه المنافسة بالتحديد.