- كنال تطوان – القناة الأولى للأخبار بولاية تطوان - http://canaltetouan.com -

جهة طنجة ـ تطوان تحتل المرتبة الثانية في عدد الشكايات المعروضة على مؤسسة الوسيط

كنال تطوان / الجماعة الحضرية

احتلت جهة طنجة تطوان، المرتبة الثانية من حيث عدد الشكايات المتوصل بها من طرف مؤسسة وسيط المملكة، خلال السنة الماضية (2012)، بحيث تهم غالبيتها  قطاعي وزارة الداخلية والجماعات الترابية المحلية.

وأبرز تقرير أصدرته المؤسسة مؤخرا، انها توصلت بـ أزيد من 11 ألف على الصعيد الوطني، احتلت الجهة الشمالية المرتبة الثانية من حيث عددها، مسجلة بذلك انخفاضا نسبيا مقارنة بالسنة التي سبقتها، فيما تركزت أغلب الشكايات على وزارة الداخلية ووزارة الإقتصاد والمالية.
أضاف التقرير أن المؤسسة تمكنت من تسوية 24 في المئة من هذه الشكايات، وتبحث عن تسوية لـ 66 في المائة منها، مشيرا إلى أنه تم إرشاد 8 في المائة من أصحاب الشكايات إلى الوجهة الحقيقية، في حين بلغ ما رفعت المؤسسة يدها عنه لسبق عرضه على القضاء 2 في المئة، فضلا عن معالجة وتسوية العديد من الشكايات السابقة التي كانت ما تزال رائجة.
وأفادت نفس الوثيقة، بأن أهم الاختلالات التي وقفت عليها المؤسسة همت عدم تنفيذ الأحكام نتيجة عدم الاعتداد باستمرارية المرفق، ولاسيما عند التداول أو التناوب، وسوء تطبيق مسطرة نزع الملكية، وبعض تعقيدات تسوية المعاشات، وتعثر المسار الإداري للموظفين ومستحقاتهم في الترقية، والتشكي من سوء تطبيق القانون الجبائي، والتظلم من عدم الاستفادة من برامج السكن اللائق لمحاربة مدن الصفيح، ومن وتيرة تنفيذها.
يذكر، ان مؤسسة وسيط المملكة (ديوان المظالم سابقا) هي مؤسسة وطنية مستقلة ومتخصصة، مهمتها الدفاع عن الحقوق في نطاق العلاقات بين الإدارة والمواطنين، مرورا بالمعالجة القانونية والإنصافية، وتوجيه الملاحظات والاقتراحات والتوصيات إلى الإدارة المعنية، وانتهاءا  بتوجيه توصية لتحريك المتابعة التأديبية إليها.