- كنال تطوان – القناة الأولى للأخبار بولاية تطوان - http://canaltetouan.com -

مهزلة … 600 إمرأة تؤجر رحمها سنويا بالمغرب.

الكاتب: حميش المهدي

في فضيحة من العيار الثقيلة فجرتها أحد الناشطات الحقوقية بالمغرب و تدعى رشيدة الورياغلي و هي رئيسة فرع المركز المغرب لحقوق الإنسان في مدينة طنجة، قالت الحقوقية أن المغرب يعرف سنويا تأجير حوالي ستمائة امرأة لرحمها من أجل مساعدة الأشخاص غير القادرين على الانجاب، على انجاب أطفال.

الحوار الذي أجرته الورياغلي مع أحد الجهات الصحفية العربية قالت فيه أن “تأجير الرحم كان منتشراً بكثرة في دولة الهند، بحيث كانت النساء الفقيرات يؤجرن أرحامهن للأغنياء الذين يتعذر عليهم الإنجاب مقابل 1000 دولار، بعدها انتقلت الظاهرة إلى بريطانيا ليرتفع مبلغ عملية الإيجار ويصل إلى 16 ألف دولار. كما قالت الورياغلي بأنه في السنوات الأخيرة وبحكم تحركاتها الميدانية في أوروبا، رصدت توجه بعض المغربيات لإمارة لوكسمبورغ للقيام بمثل هذه العمليات مقابل مادي يصل إلى 15 ألف دولار، لتنتقل هذه العمليات مؤخراً إلى المغرب، خاصة المدن الشمالية منه”

و أضافت الناشطة أن “التعقيدات في القوانين المغربية التي ترعى عملية التبني تدفع بعض الأزواج الذين تعاني زوجاتهم من مشكل في الرحم ويرفضون حل تعدد الزوجات إلى اختيار “الأم البديلة” مقابل مبلغ مالي جراء إيجار رحم”

جريدة كنــال تــوداي